قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اوقفت وحدة بحرية تابعة للمجموعة الإقليمية لحراس السواحل لولاية وهران الجزائرية 19 شخصا يسعون للهجرة السرية في عمليتين منفصلتين شهدتهما الشواطئ الغربية للولاية.

ونقلت وكالة الانباء الجزائرية عن قائد المجموعة الإقليمية لحراس السواحل لولاية وهران أن الوحدة البحرية قد اعترضت مجموعة تتألف من 11 تتراوح أعمارهم ما بين 19 و30 سنة من بينهم شخص يعاني كسرا في رجله.

وذكر القائد أن هذه المجموعة التي كانت على متن زورق مطاطي اعتقلت على بعد كيلومترين شمال شاطئ بوسفر (20 كلم غرب مدينة وهران) بعدما كان أفرادها قد أقلعوا من هذا الشاطئ فجرا.

أما المجموعة الثانية المتكونة من ثمانية أشخاص تتراوح أعمارهم بين 20 و30 سنة فقد اعترضتها نفس الوحدة في حدود الساعة الثانية بعد الظهر وذلك على بعد بضعة أميال بحرية شمال شاطئ quot;كوراليسquot; التابع لبلدية بوسفر.

وأضاف مسؤول حراس السواحل بوهران أن هؤلاء الشباب ضبطوا على متن مركبة بحرية مطاطية من نفس النوع، مشيرا الى أنهم أقلعوا في الساعة السادسة صباحا من أحد شواطئ المنطقة .

كما أوضح أن جميع الشباب الموقوفين في العمليتين ينحدرون من مدينة وهران و ضواحيها .

يذكر أن حراس السواحل قد اعترضوا الليلة الماضية 11 شخصا يسعون للهجرة السرية على بعد 4 أميال شمال سواحل وهران من بينهم قاصر يبلغ 16 عاما وآخر معاق حركيا .