قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: نقلت جثامين ستة جنود ايطاليين تابعين للحلف الاطلسي قتلوا الخميس في اعتداء انتحاري نفذته طالبان في كابول، السبت من العاصمة الافغانية الى روما بعد مراسم دينية وتكريم من رفاقهم.

وسجيت نعوش الجنود القتلى التابعين لفوج المظليين وقد لفت بالعلم الايطالي ووضعت عليها وسادات صغيرة اسندت اليها قبعاتهم الارجوانية اللون، قبالة نحو 200 جندي ايطالي واخرين يمثلون بقية الكتائب التابعة لاربعين دولة تتشكل منها القوة الدولية للمساعدة في ارساء الامن في افغانستان التابعة للحلف الاطلسي.

ثم حملت الجثامين الى داخل الطائرة التي ستقلها الى روما، على وقع عزف النشيد الوطني الايطالي.

وقال الكابتن سافيريو كوشينوتا المتحدث باسم الكتيبة الايطالية التابعة لايساف والمتمركزة في العاصمة الافغانية لفرانس برس ان الجنود الضحايا quot;كانوا وصلوا (الى افغانستان) في ايار/مايوquot;.

وكان انتحاري قاد الخميس سيارته المفخخة في اتجاه قافلة من المدرعات الايطالية التابعة للحلف الاطلسي في منطقة مكتظة في كابول، ما اسفر عن مقتل الجنود الايطاليين الستة فضلا عن عشرة مدنيين افغان معظمهم من المارة.

وتجري مراسم دفن الجنود الستة الاثنين الذي اعلن يوم حداد وطني في ايطاليا.