قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تعمل بريطانيا على خلايا للمتطرفين تقوم بغسل عقول الشبان المسلمين البريطانيين وارسالهم للتدرب في الصومال

لندن: ذكرت صحيفة نيوز أوف ذي وورلد الصادرة اليوم الأحد أن جهاز الأمن الداخلي البريطاني (إم آي 5) يعمل حالياً على تفكيك خلايا للمتطرفين تقوم بغسل عقول الشبان المسلمين البريطانيين وارسالهم للتدرب في معسكرات تنظيم القاعدة في الصومال.

واشارت الصحيفة إلى أن هذه الخلايا كانت ترسل سابقا الشبان المسلمين إلى افغانستان وباكستان، لكن تنظيم القاعدة نقل غالبية معسكراته من هذين البلدين إلى الصومال حيث تزدهر الآن بحماية أمراء الحرب وبعيداً عن طائرات التجسس الأميركية.

ونسبت الصحيفة إلى الشيخ الصومالي أحمد عابي الذي وصفته بالمعتدل قوله quot;إن الكثير من الشبان الصوماليين يغادرون بريطانيا ويتجهون إلى الصومال للمشاركة في الجهاد، واسمع آباءهم يتحدثون عن ذلك في جميع الأوقاتquot;.

وقالت إن بريطانيا منحت عشرات الآلاف من الصوماليين حق اللجوء السياسي على أراضيها خلال السنوات العشر الماضية، ويعتقد جهاز (إم آي 5) أن الشبان الصوماليين الحاصلين على الجنسية البريطانية يشكلون أهدافاً سهلة للمتطرفين بسبب انعزالهم المتزايد عن المجتمع البريطاني.

واضافت أن خبراء في مجال الارهاب quot;حذّروا من أن الصومال أصبح الآن الأرضية الأساسية لتنظيم القاعدة بسبب سهولة تحركه فيها لنشر الفوضى، ويعتقدون أن أكثر من 100 شاب بريطاني مسلم تدربوا هناك على القيام بعمليات انتحاريةquot;.