قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دان الاتحاد الافريقي الهجمات في جنوب السودان التي تعيد النظر بالتطور الايجابي لاتفاق السلام.

اديس ابابا: اعرب الاتحاد الافريقي الثلاثاء عن قلقه الشديد ازاء الهجمات quot;الفظيعةquot; التي وقعت في منطقة جونغلي في جنوب السودان خلال الايام القليلة الماضية واودت بحياة اكثر من مئة شخص.

وقال الاتحاد الافريقي في بيان ان quot;رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي جان بينغ اطلع بقلق بالغ على المعلومات حول الهجمات الفظيعة التي جرت في منطقة دوك في ولاية جونغليquot;.

وتابع البيان ان بينغ quot;يدين باشد التعابير اعمال العنف الجديدة هذه التي تعيد النظر بالتطور الايجابي لاتفاق السلامquot;.

كما ندد ديفيد غريسلي منسق جنوب السودان في بعثة الامم المتحدة في السودان بهذا الهجوم.

وكان رجال مسلحون من قبيلة لو نوير هاجموا صباح الاحد قرية دوك بادييت في ولاية جونغلي التي تعيش فيها اكثرية من قبيلة دينكا هول.

واوقع الهجوم مئة قتيل وقتيلين واجبر الجنود المنتشرين في تلك المنطقة على الانسحاب.

وتعتبر جولة العنف هذه الاخيرة في سلسلة اعمال العنف بين القبائل في جنوب السودان والتي ادت الى مقتل اكثر من الفي شخص خلال الاشهر القليلة الماضية.