قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن تنظيم القاعدة الثلاثاء الماضي عن نيته تنفيذ عمليات انتحارية في اليمن والسعودية. وسبق للقاعده ان استهدفت منشأت نفطية فى كلا من محافظة حضرموت ومأرب خلال الانتخابات الرئاسية فى عام 2006.

صنعاء: حذر نائب الرئيس اليمني الفريق عبد ربه منصور هادي من مخاطر تنظيم القاعدة على العملية الإستثمارية فى محافظتي حضرموت وشبوة حيث تقع معظم الاستثمارات النفطية فى اليمن. وقالت وكالة الانباء اليمنية الرسمية (سبأ) اليوم الخميس بان هادي ناقش خلال اجتماع رسمي مع المسؤولين في محافظتي حضرموت وشبوة quot;ضرورة تحلي رجال الامن بالنباهة تجاه اي تحركات من قبل الارهابيين من تنظيم القاعدة الهادفة الى التاثير على التنمية والاستثمارات المتنامية باضطراد في هاتين المحافظتينquot;.

وطالب نائب الرئيس اليمني بأن تتخذ اللجان الأمنية الإجراءات الكفيلة بإحباط إي محاولات ترمي إلى زعزعة الأمن والاستقرار الذي تنعم به مناطق ومديريات المحافظتين بوجه عام. وشدد المسؤول اليمني على ضرورة تحري أي تحركات مشبوهة من هذا القبيل من خلال استمرارية اليقضة العالية بهدف صيانة الأمن والاستقرار والسكينة العامة للمجتمع واتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة تجاه الاحتمالات المختلفة.

ويأتي تحذير المسؤول اليمني اثر اعلان تنظيم القاعدة الثلاثاء الماضي عن نيته تنفيذ عمليات انتحارية في اليمن والسعودية. وسبق للقاعده ان استهدفت منشأت نفطية فى كلا من محافظة حضرموت ومأرب خلال الانتخابات الرئاسية فى عام 2006 واسفرت عن مصرع عدد من المهاجميين وحراس تلك المنشأت . وفي منتصف يناير/كانون الثاني، أعلن فرعا القاعدة في السعودية واليمن اندماجهما تحت اسم quot;تنظيم القاعدة في لجزيرة العربيةquot;.