قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


اعلنت الحكومة الانقلابية في هندوراس انها ستسحب الصفة الدبلوماسية عن السفارة البرازيلية التي لجأ اليها الرئيس المخلوع مانويل سيلايا

تيغيسيغالبا:اعلنت الحكومة الانقلابية التي يترأسها روبرتو ميشيليتي الاحد انها ستسحب الصفة الدبلوماسية عن السفارة البرازيلية في هندوراس حيث لجأ الرئيس المخلوع مانويل سيلايا، اذا لم تحدد البرازيل quot;في غضون عشرة ايامquot; بأي صفة تستضيفه.

وقال وزير خارجية حكومة الامر الواقع كارلوس لوبيز كونتريراس quot;اذا لم يتحدد وضع مانويل سيلايا في غضون عشرة ايام، تخسر سفارة البرازيل صفتها الدبلوماسيةquot;.

الا ان الوزير اوضح انه quot;من قبيل اللياقة، فان اجتياح السفارة ليس مطروحاquot;.

وليل السبت الاحد، طلبت الحكومة الانقلابية من البرازيل وقف الدعوات الى العنف التي وجهت كما قالت من سفارتها في تيغيسيغالبا.

وامهلت البرازيل ايضا عشرة ايام لتحدد الوضع الذي بموجبه توافق على وجود سيلايا في سفارتها، ولم تحدد التدابير التي ستتخذها بعد هذه المهلة.

ورد الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا الاحد بالقول انه لن يتفاوض quot;مع الانقلابيينquot; إلا بأمر من الامم المتحدة.