قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طلبت الحكومة الاردنية من القائم بالاعمال الاسرائيلي نقل quot;احتجاج quot; المملكة بشأن اقتحامالمسجد الاقصى

عمان:احتجت الحكومة الاردنية رسميا الأحد على اقتحام جنود الاحتلال الاسرائيلي المسجد الاقصى واطلاق الغازات المسيلة للدموع والاعيرة المطاطية على المصلين العزل.

وقال وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية نبيل الشريف في بيان ان الحكومة الاردنية استدعت القائم بالاعمال الاسرائيلي في عمان وطلبت اليه نقل احتجاج وشجب الحكومة الاردنية الشديد على اقتحام قوات الاحتلال الاسرائيلية للمسجد الاقصى المبارك واستهجانها واستغرابها لهذا الاعتداء السافر وتوقيته.

واكد ان الاردن يرفض اي مساس من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي بالقدس الشريف وحرمة المسجد الاقصى المبارك التي تضمنها احكام القانون الدولي والاعراف والمواثيق والقرارات ذات الصلة التي تصون دور العبادة والمصلين فيها من اي انتهاك.

واستهجن تكرار اقتحام الجماعات اليهودية والقوات الاسرائيلية للمسجد الاقصى المبارك مشيرا الى ان هذا العمل الاستفزازي من شانه زيادة حدة التوتر وامكانية ان يؤدي الى مزيد من اعمال العنف التي تهدد الامن والاستقرار في المنطقة.

واستغرب توقيت هذا الاقتحام وما يشكله من تحريض على العنف في الوقت الذي تنصب فيه كافة الجهود الدولية نحو استئناف المفاوضات الهادفة الى ايجاد حل للصراع الفلسطيني الاسرائيلي واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

واكد الشريف في هذا السياق على دور الاردن وواجبه في المحافظة على المقدسات في القدس الشريف وحمايتها من اية انتهاك مشددا على ان الحكومة ستبذل كافة الجهود والطرق التي تراها مناسبة لضمان حماية هذه المقدسات.

وكانت اندلعت مواجهات في القدس الشرقية بين عناصر من الشرطة الاسرائيلية وفلسطينيين بعد مناوشات بين يهود ومسلمين في باحة الحرم القدسي.

قال شهود عيان ان شبانا فلسطينيين رشقوا بالحجارة عشرات من رجال الشرطة الذين انتشروا في ازقة المدينة، وردت الشرطة بالقاء القنابل الصوتية باتجاههم.

ودعت السلطة الفلسطينية، الهيئات العربية والاسلامية الى عقد اجتماع عاجل على خلفية الاحداث التي جرت في المسجد الاقصى.

وحذرت حركة المقاومة الاسلامية (حماس) من quot;التصعيد الاسرائيلي الخطيرquot; في القدس محملة اسرائيل quot;المسؤولية عن كل التبعات والتطوراتquot; التي يمكن ان تترتب عليه.

واكدت الجامعة العربية انها تتابع quot;بغضب شديد وبقلق بالغ العدوان الصارخ والمبيت لقوات الاحتلال الاسرائيلي على المسجد الاقصى والمصلينquot;.