قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلنتبريطانيا عزمها استضافة اجتماع للقوى الرئيسية في العالم يسبق المحادثات التي تهدف للتوصل الى اتفاق جديد للامم المتحدة لمكافحة تغير المناخ.

لندن: طلبت الولايات المتحدة من بريطانيا عقد اجتماع لاعضاء منتدى الاقتصاديات الرئيسية الذي يضم 17 دولة وشكلته في وقت سابق من العام الحالي لتوفير منتدى غير رسمي يناقش قضايا المناخ في لندن يومي 18 و19 اكتوبر تشرين الاول. تأتي هذه المناقشات قبل اقل من شهرين من اجتماع حوالي 190 دولة لاجراء محادثات في كوبنهاجن في ديسمبر كانون الاول لوضع صيغة اتفاق يخلف الاتفاق المعروف باسم بروتوكول كيوتو لخفض الانبعاثات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري.

وقالت ادارة الطاقة وتغير المناخ البريطانية في بيان quot;سيتناول منتدى الاقتصاديات الرئيسية معظم قضايا المناخ التي نوقشت في المؤتمر الرسمي المسمى باطار عمل الامم المتحدة بشأن تغير المناخ قبل قمة كوبنهاجن لكنه لن يكون جزءا رسميا من المفاوضات.quot; وقال البيان quot;سيقدم المنتدي مع ذلك مساهمة قيمة لقمة كوبنهاجن اذا استطاعت الدول المتقدمة والنامية التوصل الى تفاهم مشترك والى اجماع على بعض المباديء العامة.quot;

وقال quot;هناك حاجة الى التزام حقيقي من جانب جميع الدول لضمان تحقيق اتفاق يشكل انفراجا في الموقف.quot; وتجتمع الوفود حاليا في تايلاند لاجراء محادثات تستمر اسبوعين لمحاولة وضع اطار اتفاق اكثر تشددا يحل محل بروتوكول كيوتو. وقالت متحدثة باسم الادارة البريطانية ان منتدى الاقتصاديات الرئيسية من المرجح ان يجتمع مرة اخرى في اعقاب محادثات لندن وان اجتماعا ثالثا من المرجح عقده ايضا عشية قمة كوبنهاجن.