قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" : تدخل منتخبات الأردن ، و الكويت ، و كوريا الجنوبية ، في منافسة ثلاثية لحجز بطاقتي التأهل إلى الدور ربع النهائي من بطولة كأس الأمم الآسيوية الثالثة عشرة لكرة القدم عن المجموعة الثانية ، حيث تقام اليوم آخر مباراتين في المجموعة تجمع الأول بين منتخبي الأردن ، و الإمارات ، و تلتقي في الثانية الكويت مع كوريا الجنوبية .

و يكفي أي من المنتخبات الثلاثة الفوز لتأهل اثنين منهم ، غير أن التعادل سيجعلهم ينتظرون نتائج مبارياتهم التي ستقام في نفس التوقيت .
و إذا فازت الأردن ، و الكويت في مباراتيهما اليوم فقد نشهد تأهل منتخبين عربيين إلى ربع النهائي ، و هو ما نتمناه ، لكن المؤكد أن منتخباً عربياً سيلحق بالبحرين ، و العراق إلى الدور ذاته .

الأردن / الكويت

تبدو فرصة المنتخب الأردني قوية نحو بلوغ الدور ربع النهائي من البطولة ، في أول مشاركة تاريخية له في نهائيات كأس آسيا ، حين يلتقي نظيره المنتخب الإماراتي الذي ودع منافسات البطولة منذ الجولة الثانية بعد تلقيه خسارتين أمام الكويت (1-3 ) ، و كوريا الجنوبية (0-2 ) ، لذلك ستكون المباراة تحصيلية بالنسبة له حيث سيلعب للشهرة .
لكن سيختلف الأمر كلياً بالنسبة للأردنيين الذين يسعون لعبور الدور الأول لتسجيل اسمهم في أول ظهور للكرة الأردنية في العرس الآسيوي الكبير .
و قدم المنتخب الأردني مستوى رائع في البطولة ، بعد نجاحه في تحقيق نقطة ثمينة أمام كوريا الجنوبية (0-0) ، قبل أن يعود و يحقق فوز دراماتيكي و مثير على الكويت بهدفين نظيفين جاءا في الدقيقة الثانية و الثالثة من الوقت الضائع من المباراة .
و يدخل الأردن هذه المباراة برصيد (4) نقاط ، و هو يحتاج إلى فوز أو تعادل يؤهله مباشرة إلى الدور التالي دون النظر لنتيجة مباراة الكويت ، ولو خسر في لقائه هذا بفارق بسيط سينتظر نتيجة مباراة الكويت ، و كوريا الجنوبية لمعرفة تأهله من عدمه .
و يأمل المدير الفني المصري للمنتخب الأردني محمود الجوهري ، أن ينجح التكتيك الذي اتبعه في مباراتي الأردن الأولى و الثانية ، حتى يتمكن من عبور الدور الأول و استحقاق لقب " يونان آسيا " .
و سيحضر العاهل الأردني عبدالله الثاني مباراة منتخب بلاده ،و الامارات ، بعد أن علن السفير الأردني في الصين رجب السقيري ، أن العاهل الأردني عبدالله الثاني ، وصل إلى بكين لحضور مباراة المنتخب الأردن و شقيقه منتخب الامارات ، في ختام مباريات المجموعة الثانية من بطولة كأس الأمم الآسيوية الثالثة عشرة لكرة القدم .
وكان جلالة الملك الأردني عبدالله الثاني قد وصل أمس ( الاثنين ) إلى العاصمة الصينية بكين ، في زيارة خاصة برفقة شقيقه الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم ، لمتابعة منتخب بلاده و هو يخوض مباراته الهامة أمام الامارات على استاد العمال ، ما أعطى لاعبي المنتخب دفعة معنوية عالية قبل دخولهم مباراة الامارات .

الكويت / كوريا الجنوبية

يسعى المنتخب الكويتي للفوز بمباراة اليوم أمام كويا الجنوبية ، لكي يضمن تأهله مباشرة إلى الدور ربع النهائي من البطولة الآسيوية ، أما التعادل فسيدخله في حسبة معقدة تبدأ بانتظاره لنتيجة مباراة الأردن ، و الإمارات و ضرورة خسارة الأردن بفارق من الأهداف ، حتى يضمن التأهل .
و يملك الكويت (3) نقاط ، من فوز على الامارات (3-1) ، و خسارة من الأردن ( 0-2 ) ، لذلك فهو يعي تماما أن يصطدم بمنتخب قوي مثل كوريا سيكون له ألف حساب إذا ما إراد التأهل ، و يستطيع المنتخب الكويتي مجاراة العملاق الكوري بعد نجاح الاردن في الخروج بنقطة واحدة من مباراته معه ، و خسارة الامارات أمامه (0-2 ) بصعوبة .
و قد أعلن المدرب الوطني للمنتخب الكويتي محمد إبراهيم ، أنه أعد حسابات خاصة أمام كوريا ، و سيلعب بطريقة مغايرة عن المباراتين السابقتين ، حتى يضمن التأهل .
و لعب المنتخب الكويتي مباراة قوية أمام الامارات على فترات فنجح في تسجيل ثلاثة أهداف ، و أمام الأردن و خسر في الوقت القاتل بهدفين نظيفين ، لذلك فإنه يحتاج اليوم للفوز و لا شيء سواه من أجل ضمان التأهل للدور ذاته .