قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ملبورن: خرجت الاسترالية يلينا دوكيتش من الدور الاول بمنافسات السيدات في بطولة استراليا المفتوحة للتنس يوم الاثنين.

وخرجت دوكيتش بهزيمتها أمام الفرنسية فيرجيني رازانو 6-3 و6-7 و1-6 .

وأهدرت دوكيتش التي عادت لاستراليا بعد خمسة أعوام أمضتها في منفى اختياري نقطتين للفوز بالمجموعة في المجموعة الثانية قبل أن تشق رازانو طريقها لتفوز بالمباراة بعد المجموعة الثالثة الفاصلة.

وقالت دوكيتش في مؤتمر صحفي quot;هذه واحدة من أسوأ هزائمي على الارجح حتى الان. كنت سعيدة بحق ولكن بعد نصف ساعة شعرت باستياء.quot;

وفي المجموعة الثانية رفعت دوكيتش ذراعيها في الهواء معتقدة أنها فازت بالمباراة بعد نقطة قوية ولكنها اكتشفت أن حكم اللقاء قال ان الكرة خارج خط الملعب.

واعترضت دوكيتش على الحكم وكادت أن تفقد هدوءها عندما أضاعت نقطة ثانية كانت ستمنحها الفوز بالمباراة.

وقالت quot;لو كانت نقطة عادية وخسرتها كنت سأكون في موقف أفضل ولكن لانها كانت قريبة من حسم نتيجة اللقاء كان الوضع مختلفا.quot;

وتابعت quot;كنت أعلم أني سأصارع بعد هذه النقطة. أتيحت لي فرص ولكن بمجرد أن بدأت المجموعة الثالثة فقدت قدرتي على التركيز.quot;

وكانت دوكيتش نشأت في استراليا ولكن منذ خمسة أعوام هددت بعدم العودة لاستراليا بعد أن قال والدها دامير انه جرى التلاعب في قرعة بطولة استراليا المفتوحة للتنس عام 2001 ضدها.

ولكنها أعلنت الشهر الماضي انها تريد العودة للوطن قائلة انها لم ترغب في الرحيل ابدا الا أن والدها أصر على انتقال العائلة الى صربيا والجبل الاسود.

واستطردت quot;كان قرار عودتي رائعا.quot;