قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي، الامارات العربية: كشفت شركة فورد الأمريكية لتصنيع السيارات، عن ميزات تكنولوجية جديدة ستزود بها طرز سياراتها مستقبلاً، وفي مقدمتها ربط تلك السيارات بأجهزة الهاتف المحمول والمشغلات الموسيقية الشخصية، مع ضمان قدرة التحكم عبر مقود السيارة بواسطة تقنيات خاصة، أمنتها شركة مايكروسوفت.

وجاء هذا الإعلان الأحد، على هامش فعاليات معرض شمال أمريكا الدولي للسيارات، حيث أوضحت الشركة أن النظام الجديد المسمى quot;Syncquot;، وهو نظام تشغيل موسيقى تفاعلي سيتيح ربط أجهزة تشغيل الموسيقى الشخصية الرقمية quot;iPodsquot; بسيارات فورد، مانحاً السائق إمكانية اختيار الأغنيات أو المقطوعات الموسيقية المطلوبة عبر أوامر صوتية مباشرة أو باستخدام المقود.

كما يوفر النظام الجديد وصلة خاصة إلى أجهزة الهاتف المحمول المزودة بنظام اتصالات quot;بلوتوثquot; بشكل يسمح للمستخدم استقبال البث عبر الانترنت.

ورحب المراقبون بهذا الإعلان متوقعين أن تؤدي الخطوة إلى إشعال المنافسة على تقديم الميزات التقنية بسيارات هذا العام، خاصة بعدما طرحت كل من شركتي جنرال موترز وديلمر كرايسلر أنظمة مشابهة.

وفي هذا السياق، قال الخبير التقني كيفن ريال، إن البرنامج الجديد الذي قدمته فورد quot;سيؤمن لها أفضلية تنافسية، لأنه برهن قدرته على تأمين التكنولوجيا اللازمة للاحتياجات الشخصية.quot;

بالمقابل، لفت بعض المختصين إلى أن هذا النظام سيتيح التخلي مستقبلاً عن تزويد السيارات بجهاز تشغيل الأقراص المدمجة، الأمر الذي أكدته فورد، ملمحة إلى أنها تدرس خيار عدم إنتاج هذه الأجهزة مستقبلاً بعد تعميم النظام الجديد.

وقد شرح جيري جابلونسكي مدير قسم المعلوماتية في الشركة الأمر بالقول quot;إن معظم الناس باتوا يحفظون مجموعتهم الغنائية رقميا، وبالتالي فإن نظام Sync سيكون الشيء الوحيد الذي يحتاجونه.quot;

وأكد جابلونسكي أن نظام Sync قابل للتطوير مستقبلاً ليتناسب مع أي نظام تشغيل موسيقي يتم طرحه، كما يمكن تعديله لربطه بأجهزة الكومبيوتر المحمول.

وتعهد مدير قسم المعلوماتية في فورد، بان شركته لن تبخل بأي مجهود في سبيل الحفاظ على رياديتها واستعادة موقعها في الأسواق قائلاً quot;سترون تغيرات كبيرة في نوعية التكنولوجيا التي ستطرحها فورد، وفي الوقت الذي تحتاجه تلك التكنولوجيا لبلوغ الأسواق.

يذكر أن النظام الجديد الذي ستزود به فورد طرز سياراتها اعتباراً من العام 2008 سيكون اختياريا، وقد لا تتجاوز تكلفته ألف دولاراً.

وتنحصر مدة العقد الذي يربط فورد بمايكروسوفت بمدة سنة واحدة يصبح بعدها النظام متاحاً لكل مصنعي السيارات.