قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قبل ساعات قليلة من حفل الافتتاح
حمى خليجي 18 تجتاح الإمارات .. ودخول مجاني للجماهير
حلم الفوز بالبطولة يجمع بين كبار المسؤولين والجماهير العادية


رشح وإربح مع مسابقة إيلاف اليومية

رشح لاعبك المفضل يومياً واربح جائزة نقدية

الإمارات وعُمان تقصان شريط افتتاح خليجي 18

تنافس شديد بين هدافي دورة خليجي 18

قراء إيلاف يرشحون العراق للفوز بلقب خليجي 18

اكتمال التفاصيل الأخيرة لاستضافة خليجي 18

كأس الخليج تحتضن 6 مدربين أجانب لقيادة منتخباته

تاريخ دورات كأس الخليج

رئيس اللجنة الإعلامية:جاهزون لخليجي 18

جدول مباريات خليجي 18

بهاء حمزة من دبي : قبل ساعات قليلة من انطلاق صافرة بداية اولى مباريات خليجي مساء اليوم الاربعاء باتت العاصمة الاماراتية ابو ظبي ومعها شقيقاتها الست التي تمثل دولة الامارات تعيش ما يمكن تعريفه بحمى كأس الخليج حيث لا صوت يعلو على صوت البطولة التي تحول الفوز بها الى حلم كل اماراتي حتى وان كانت التصريحات الرسمية تحمل الكثير من التحفظ حرصا على تجنيب اللاعبين الشد العصبي وتحميلهم فوق طاقتهم ما قد يعود بالسلب على ادائهم في الملعب لكن حلم الفوز تستطيع ان تراه بوضوح في عين كل مشجع كرة اماراتي، ولما لا والمنتخب الان في وضع جيد قياسا بمنافسيه كما ان وجود الفرنسي ميتسو صاحب الانجازات الكثيرة على رأس الادارة الفنية للابيض يعزز المال محبي الفريق في تحقيق اول انجاز خارجي للكرة الاماراتية على صعيد المنتخبات اذ يخلو السجل الكروي الاماراتي من اية انجازات خارجية على هذا المستوى.

كما ان الانجاز الدولي الوحيد كان فوز العين ببطولة دوري ابطال اسيا عام 2003 هذا على اعتبار ان التأهل الى كأس العالم عام 1990 وان كان يحمل قيمة كبيرة الا انه لا يعد لقبا او تتويجا.

والمثير في الامر هذه المرة ان حلم الفوز لم يعد قاصرا على محبي الكرة ولا جماهير الدرحة الثالثة الذي يعتبرون الكرة خبزهم اليومي ومن ثم يعيشون على مطاردة الاحلام مهما طالت وانما بات الحلم يراود ايضا كبار المسؤولين في الدولة ربما انطلاقا من قناعة ان الامارات التي خطت خطوات واسعة جدا في المجال الاقتصادي والاجتماعي وحققت طفرات متعددة في اغلب المجالات الحياتية تحتاج الى انجاز كروي يعادل هذه الطفرات.

هذه الحالة يمكن ان تستنتجها من الاهتمام الرسمي الواضح بالمنتخب والذي انعكس في صورة جلية في عدة مشاهد اولها مبادرة الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة بالسماح بدخول جماهير البطولة مجاناً لجميع مباريات الدورة وهي المبادرة التي اعلنتها اللجنة الاعلامية امس وطالبت الجماهير باستلام تذاكر دخول المباريات قبل انطلاقها بموعد كاف من خلال الأماكن المخصصة على مداخل الملاعب التي تستضيف مباريات الدورة وهي إستاد مدينة زايد الرياضية وإستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة و إستاد آل نهيان بنادي الوحدة.

اما المشهد الثاني فهو قيام الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم إمارة دبي بزيارة معسكر المنتخب ولقائه باللاعبين وجهازهم الفني حيث حثتهم على بذل الجهد والتركيز حتى يفوزوا بالبطولة ليدخلوا البهجة في قلوب الجماهير الاماراتية ويحققوا حلمها بالفوز بدورة الخليج لأول مرة وهي زيارة غير معتادة من مسؤول بهذا الحجم لمعسكر المنتخب.

لقطة من آخر تحضيرات منتخب الامارات لمباراة الافتتاح
المشهد الثالث كان في نفس اليوم وقام فيه بالدور الرئيسي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة حيث زار معسكر الفريق في فندق هيلتون ابو ظبي وتناول طعام الغداء مع اللاعبين وجهازهم الفني.

وحث اللاعبين على ضرورة الشعور بنبض الشارع الإماراتي الذي يأمل في إحراز كاس خليجي 18 لأول مرة في تاريخه مؤكدا للاعبين أنهم يملكون القدرات لتحقيق هذا الإنجاز الذي لن يتحقق إلا من خلال بذل الجهد والعرق من اجل الحصول على اللقب الغالي.

وكان يوسف السركال رئيس الاتحاد الاماراتي لكرة القدم قد اكد في تصريحات نقلتها وكالات الانباء امس ان منتخب بلاده قادر على احراز لقب بطل دورة كأس الخليج للمرة الاولى في تاريخه معتبرا ان الجميع في الامارات مهتمون جدا بالبطولة ونعلم ما تمثله بالنسبة الى جمهورنا.

وعن المباراة الاولى للامارات ضد عمان قال quot;انها مباراة مهمة خصوصا ان منتخب عمان يقدم مباريات راقية ويستحق الاحترام، فهو يملك مجموعة من اللاعبين الجيدين وسبق له الوصول الى نهائي البطولة، لكن منتخبنا قادر في المقابل على التفوق وثقتنا به كبيرة.