قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيقوسيا: يحمل الدور ربع النهائي من مسابقة كأس ايطاليا لكرة القدم مواجهة مرتقبة بين انتر ميلان ويوفنتوس عندما يلتقيان ذهابا غدا الاربعاء على ملعب quot;سان سيروquot; الخاص بالاول. ومعلوم ان مباريات الكأس لا تحظى بالاهتمام الكبير في ايطاليا قبل الدور النهائي، الا ان هذه القاعدة ستتغير غدا بالنظر الى قيمة انتر بطل ايطاليا ويوفنتوس العريق والعائد الى الاضواء محاولا فرض نفسه مجددا بين الكبار. واظهر الفريقان في الادوار السابقة انهما يأخذان بطولة الكأس على محمل الجد، وخصوصا يوفنتوس الذي لا يشارك اصلا في المسابقات الاوروبية، اضافة الى انه يبتعد عن انتر متصدر الدوري بفارق 12 نقطة، لذا فهو يدرك جيدا ان امله الوحيد للخروج بلقب في نهاية الموسم قد ينحصر في الكأس المحلية.

من جهته، يعتبر مدرب انتر روبرتو مانشيني ان هذه المسابقة تعد مسرحا مهما لابقاء جميع عناصره في جهوزية تامة، اذ يملك مجموعة كبيرة من اللاعبين الذين بامكانهم اللعب بشكل اساسي في المباريات المختلفة، وقد وجد بعضهم في لقاءات الكأس فرصة لاثبات حضورهم. ويدخل انتر وصيف الموسم الماضي المباراة مرشحا نسبيا اكثر من منافسه، وذلك باعتراف مدرب quot;السيدة العجوزquot; كلاوديو رانييري الذي توقع امتحانا صعبا لفريقه قائلا: quot;سنفعل كل ما هو مطلوب منا للعبور الى الدور نصف النهائي ومواصلة المشوار حتى النهايةquot;.

وكان يوفنتوس قد تعادل مع انتر 1-1 في لقائهما الوحيد هذا الموسم ضمن بطولة الدوري على الملعب الاولمبي في مدينة تورينو. ويحل روما حامل اللقب ضيفا على جنوى، في مباراة سيغيب عنها جمهور فريق العاصمة الممنوع من الحضور الى ملعب اصحاب الارض لاسباب امنية. ولن تكون مهمة روما سهلة امام فريق عنيد يحتل المركز السادس حاليا على لائحة الترتيب العام، رغم ان زملاء فرانشيسكو توتي يقدمون كرة هجومية جذابة مكنتهم من تعزيز مركزهم الثاني في البطولة الايطالية. ويلتقي غدا ايضا اودينيزي مع ضيفه كاتانيا، وبعد غد الخميس لاتسيو مع ضيفه فيورنتينا.