قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

محمد العلي ndash; إيلاف: هدد رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة اليد الشيخ أحمد الفهد الصباح بأنه :quot; إذا تمت إعادة التصفيات بالإجبار من قبل الاتحاد الدولي وتم اعتمادها فان الاتحاد الآسيوي لكرة اليد quot;سيتخذ إجراءات صارمة ستنعكس على الانتخابات المقبلة للاتحاد الدولي لكرة اليدquot;.جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده الفهد في الكويت على خلفية قرار الأتحاد الدولي لكرة اليد بإعادة التصفيات الآسيوية المؤهلة لأولمبياد بكين 2008 وأكد الفهد في مؤتمره الصحفي ان قرار الاتحاد الدولي لا يستند على القانون واللوائح واصفا القرار بالمشبوه والجائر.

رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة اليد الشيخ أحمد الفهد الصباح
وأضاف الفهد في حديثه لوسائل الإعلام المختلفة بأنه لن يقف مكتوف الأيدي أمام قرار الاتحاد الدولي لكرة اليد بإعادة التصفيات الآسيوية المؤهلة لاولمبياد بكين 2008 مؤكدا في الوقت نفسه ان لن يتنازل في الدفاع عن حقوق الاتحادات في القارة الآسيوية .

وحذر رئيس الاتحاد الآسيوي الاتحادين الكوري والياباني من استضافة التصفيات او المشاركة فيها مهددا إياهما بعقوبات مغلظة دون الإفصاح عنها وقال : quot;الاتحاد سوف يتخذ إجراءات صارمة بحق الدول التي تشارك في التصفيات المعادة و سيتم تحميلها المسؤولية الكاملة المترتبة على موافقتها على استضافتها او المشاركة فيهاquot;.

وكشف احمد الفهد ان الاتحاد الكوري لكرة اليد لم يتقدم باحتجاج للاتحاد الدولي أو اللجنة الاولمبية حيث ان من تقدم بذلك هي اللجنة الاولمبية الكورية وهو ما يخالف النظم والأعراف الدولية وأضاف :quot; في حالة وجود احتجاج فانه يجب أن يقدم الى الاتحاد القاري للعبة لبحثه وهو الجهة الوحيدة المخولة بتحويله الى الاتحاد الدولي وهو الأمر الذي لم يتم إتباعه في الاحتجاج المقدم من قبل الاتحاد الكوري بشكل مباشر الى الاتحاد الدولي لكرة اليد متجاهلا الاتحاد الآسيوي في خطوة غير مسبوقةquot;.

وأعلن احمد الفهد ان الاتحاد الآسيوي لكرة اليد اتخذ عدة قرارات خلال اجتماعه الذي عقده في الكويت بحضور غالبية أعضاء مجلس الإدارة ويأتي على رأسها الاستمرار في الدفاع عن الموقف الآسيوي الرافض لقرار الاتحاد الدولي لكرة اليد برفع القضية للمحكمة الدولية واتخاذ أقصى العقوبات تجاه الدول التي ستستضيف أو ستشارك في التصفيات المعادة ، ورفض إشراف الاتحاد الدولي على بطولة آسيا المؤهلة لكأس العالم والمقررة في مدينة أصفهان الإيرانية.

واستغرب الفهد من الموقف الياباني المؤيد لإعادة هذه التصفيات مؤكدا quot;ان الموقف الياباني سيؤثر بصورة كبيرة على دعم الدول الآسيوية لليابان في تنظيم دورة الألعاب الاولمبية عام 2016 وهم الذين عودونا على احترام القرارات الصادرة في السابقquot;.

وأرجع احمد الفهد عدم تدخل الحكومة الكويتية ومجلس الأمة في مساندة الاتحاد الكويتي في حقه بالتأهل لاولمبياد بكين الى رفض المنظمات الدولية الرياضية مثل هذا التدخل مشيدا بعدم التدخل في الشؤون الرياضية من قبل السياسيين في بلاده.

وكان اجتماع مجلس الإدارة قد حضره جميع أعضاء الاتحاد باستثناء السعودي نصر هلال و القطري خليفة السبيعي والتايلندي سومبات كوروفان والماليزي داتو حج سحيمي والكوري جاي شونج يو.