قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


منحت القيادات الكروية العليا في اتحادات الدول الخليجية الست والعراق الثقة مجدداً لليمن ليواصل التحضير لتنظيمه كأس الخليج العربي العشرين في محافظتي عدن وابين الساحليتين من دون اتخاذ إي تعديل في موعدها المعلن خلال 22 نوفمبر وحتى 4 ديسمبر 201م , مبددين بذلك تكهنات بقرب إقرار نقل الاستضافة القادمة فضلاً عن رفض مقترح لترحيل موعدها الزمني الى شهر فبراير لعام 2011م .

واختتمت الجمعه اعمال الاجتماع غير العادي لرؤساء وأمناء السر في الاتحادات الخليجية والعراق واليمن لكرة القدم بعدما تم مناقشة التوصيات المرفوعة من اجتماع أمناء السر الى جانب التقرير المرفوع من اللجنة الميدانية لمتابع سير الأعمال الجارية في المنشآت الرياضية الخاصة باستضافة بطولة خليجي 20 .

وأكد رؤساء الاتحادات الخليجية لكرة القدم , على دعمهم الكامل لاستضافة كل من اليمن والعراق لبطولتي كأس الخليج العشرين في عدن وأبين وكذلك البطولة الواحدة والعشرين في البصرة بالعراق .

بدورهما قال وزير الشباب والرياضة حمود عباد ورئيس اتحاد الكرة احمد العيسي quot;إن الحكومة اليمنية مدفوعة بإرادة غير اعتيادية تعمل بجهد استثنائي ومتميز لتوفير كل سبل النجاح لخليجي 20 quot; وجددا التأكيد بأن البطولة الكروية القادمة التي ستستضيفها اليمن ستحقق اضافات جديدة لدورات كأس الخليج العربي.


وخرج عن اعمال اجتماع صنعاء الثاني بهذا العام , العديد من القرارات والتوصيات الحاسمة وهو ما وضع حداً للمخاوف التي تعالت مؤخراً من خلال أصوات مؤثرة كانت شككت في مدى جاهزية اليمن لاستضافة العرس الخليجي الكروي المقبل .

إذ حث المجتمعون الاتحاد اليمني لكرة القدم على رفع تقارير دورية شهريا عن ما تم انجازه في عملية الإعداد والتحضير ، وأقروا النزول الميداني للجنة الثلاثية الدائمة كل 45 يوم .

وفيما أقروا موعد البطولة من 22 نوفمبر وحتى 4 ديسمبر كون هذا الموعد متوافق مع الأجندة الأسيوية والدولية، أكدوا بأن يكون هذا مبدأ متبع في كل الدورات القادمة .

كما اقر المجتمعون مساندة ملف قطر في استضافة مونديال 2022م ومساندة اليمن والعراق في استضافة خليجي 20 و21 وإضافة أمين سر الاتحاد العراقي كمراقب ضمن اللجنة الثلاثية الدائمة للاستفادة من التجربة اليمنية في استضافة خليجي 20 .

وكانت اللجنة الثلاثية المكونة من أمناء سر اتحادات السعودية فيصل عمر العبد الهادي والإمارات يوسف محمد عبدالله وسلطنة عمان صالح بن عبدالله الفارسي,قامت يوم الخميس بزيارة خاطفة للإطلاع على سير الإعمال في استاد 22 مايو الدولي, والملاعب التابعة لناديي التلال و شمسان الرياضيين في عدن ..

كما زار اعضاء الوفد الخليجي ادارة الامن في محافظة عدن واستمعوا الى شرح حول مشروع المنظومة الامنية لتأمين فعاليات خليجي عشرين والمتضمنة دراسة كل مداخل ومخارج المدينة بالإضافة الى تأمين كافة المرافق الحيوية وعلى الحواجز الامنية وتأمين المنشاءات السياحية والرياضية المختلفة.

وعلى اثر الزيارة الميدانية لمحافظة عدن , صرح أمين عام الاتحاد السعودي لكرة القدم فيصل عمر العبد الهادي لوسائل الإعلام المحلية والعربية موضحاً بان هذه الزيارة تأتي للإطلاع على المنشآت بصفة استثنائية على اعتبار ان اليمن تستضيف هذه البطولة لأول مرة , لافتاً إلى انه لن يكون هناك أي زيارات خلال استضافات اليمن القادمة.

واعتبر العبد الهادي , بان مقابلة الرئيس علي عبدالله صالح مع قناة دبي الرياضية تمثل رسالة واضحة للجهات المعنية بالتحضير لاستضافة هذا الحدث الذي يعد مطلب يجب تحقيقه .. مؤكدا عدم وجود أي مخاوف في الجانب الامني خاصة بعد التقرير المفصل الذي عرض في ادارة الامن اليوم والذي وصفه بالمطمئن.

وكشف أمين سر اتحاد الكرة السعودي عن حصوله على انطباع جيد لما شاهده ميدانياً ,متوقعاً ان تنجز المنشآت الرياضية التي تم زيارتها قبل موعدها المحدد , ومؤكدا ان قادة دول مجلس التعاون الخليجي تدعم اقامة خليجي 20 في اليمن.