قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يحتدم الصراع لاحراز لقب بطل الذهاب عندما يخوض ثلاثي الصدارة المرحلة الحادية عشرة الاخيرة ذهابا من بطولة لبنان لكرة القدم.ويخوض العهد المتصدر الامتحان الاصعب عندما يحل على الراسينغ الخامس على ملعب جونية البلدي بعد غد الاحد، في حين يلعب الانصار مع المبرة في اليوم ذاته والنجمة مع الاصلاح غدا السبت في مباراتين أسهل نسبيا.

ويتصدر العهد حامل لقب 2008 الترتيب برصيد 24 نقطة من 10 مباريات، بفارق هدفين عن الانصار ونقطة عن النجمة حامل اللقب.

وكان النجمة عاد الى سكة الانتصارات بتغلبه على الغازية 3-صفر الاحد الماضي في ختام المرحلة العاشرة كما فاز الانصار فاز على الراسينغ 1-صفر والعهد على التضامن صور 2-صفر.

ويعتمد العهد على نشاط لاعب الوسط حسن معتوق والمهاجم محمود العلي وخبرة مدافعه البرازيلي فابيو دا سيلفا، وهو لم يتعرض لاي خسارة حتى الان مثله مثل نادي الانصار وصيفه (7 انتصارات و3 تعادلات).

ورغم حلوله في المركز الخامس، الا ان الراسينغ لم يحقق اي انتصار في مبارياته الثلاث الاخيرة، فتعادل مرتين مع الساحل (صفر-صفر) والحكمة (1-1) قبل ان يخسر مع الانصار (صفر-1) في المرحلة الماضية، ففقد مركزه الرابع لمصلحة الصفاء.

من جهته، يبحث الانصار عن تحقيق نتيجة طيبةامام المبرة السادس الذي سيشرف عليه المدرب العراقي يونس جاسم حسون، وانتظار نتيجة سلبية للعهد كي ينهي دور الذهاب في الصدارة ويعوض البداية البطيئة التي حققها.

وكان الانصار تعادل ثلاث مرات في اول اربع مباريات له في الدوري، قبل ان يحقق ستة انتصارات على التوالي.

وسيكون متاحا أمام النجمة الصعود الى الصدارة موقتا عندما يلتقي الاصلاح الثامن غدا السبت على ملعب صيدا البلدي، وهو يفتقد للاعب وسطه السنغالي بابي سيسيه بسبب الايقاف، لكن الفريق النبيذي يملك اقوى سلاح هجومي في الدوري ويتمثل بمواطن سيسيه متصدر ترتيب الهدافين ماكيتي ديوب وبرصيده 16 هدفا في 10 مباريات.

وفي باقي المباريات، يلعب الحكمة مع شباب الساحل غدا السبت، والصفاء مع الأهلي صيدا والتضامن صور مع الشباب الغازية بعد غد الاحد.