قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حسم انتر ميلان لقب بطل الشتاء للمرة السابعة عشرة في تاريخه بعد تغلبه على مضيفه كييفو 1-صفر الاربعاء على ملعب quot;ماركانطونيو بنتيغوديquot; في افتتاح المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

وابتعد انتر ميلان الذي يبدو في طريقه للظفر باللقب للمرة الخامسة على التوالي والثامنة عشرة في تاريخه، في الصدارة بفارق 9 نقاط امام يوفنتوس الذي تغلب على مضيفه بارما 2-1، و12 نقطة عن ميلان الذي يستضيف لاحقا اليوم جنوى.

ولم يتأثر انتر ميلان الذي حسم لقب الدوري لمصلحته في 10 مناسبات من اصل المرات ال17 التي احرز خلالها لقب بطل الشتاء، بالغياب الكثيف في صفوفه ان كان بسبب الاصابة او الايقاف.

وبدأ مورينيو اللقاء باشراك المقدوني غوران بانديف الذي انضم مؤخرا قادما من لاتسيو من اجل سد فراغ غياب الكاميروني صامويل ايتو بسبب مشاركته مع منتخب بلاده في كأس الامم الافريقية، كما لعب الفرنسي باتريك فييرا الذي يتوجه للانتقال الى مانشستر سيتي الانكليزي، منذ البداية ليخوض بالتالي مباراته رقم 100 في الدوري الايطالي، علما بان مباراته الاولى كانت مع ميلان وتعود الى 31 اذار/مارس 1995 امام بياتشنزا (2-صفر).

ولم ترتق المباراة الى المستوى المطلوب في البداية حتى الدقيقة 12 عندما تحول الخطر من منطقة انتر ميلان حيث طالب لاعبو كييفو بركلة جزاء بعد سقوط سيرجيو بيليسييه بعد دفع من الكولومبي ايفان كوردوبا، الى منطقة اصحاب الارض من خلال هجمة مرتدة سريعة وصلت عبرها الكرة الى الهولندي ويسلي شنايدر فمررها الى ماريو بالوتيلي الذي اصطدم في بادىء الامر بالحارس ستيفانو سورنتينو لكن الكرة عادت اليه فسددها ليبعدها الدفاع من داخل المرمى لكن بانديف اكد الهدف للضيوف بعدما تابعها برأسه داخل الشباك.

وكان انتر ميلان قريبا جدا من تسجيل هدفه الثاني بعد 8 دقائق بتسديدة صاروخية اطلقها البرازيلي مايكون من خارج المنطقة لكن سورنتينو تعملق وانقذ مرماه (20).

وحصل الضيف على فرصة خطيرة اخرى اثر لعبة جماعية مميزة انتهت بتمريرة متقنة من مايكون الى الارجنتيني دييغو ميليتو الذي تلقف الكرة في الجهة اليمنى وسددها مباشرة من زاوية ضيقة لكنه هز الشباك الخارجية (24).

وواصل انتر ميلان افضليته وحصل في الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول على فرصة ذهبية لتعزيز تقدمه عبر المدافع الروماني كريستيان تشيفو الذي توغل وتخطى ثلاثة مدافعين قبل ان يسدد نحو المرمى لكن سورنتينو تألق وحرمه من هدف رائع (44).

ومع بداية الشوط الثاني، كان كييفو قريبا من ادراك التعادل عبر بيليسييه الذي وصلته الكرة داخل المنطقة فسيطر عليها بحنكة قبل ان يسددها لكن الحارس البرازيلي جوليو سيزار كان له بالمرصاد (58).

وحصل صاحب الارض على فرصة اخرى عندما مرر البرازيلي سيكويرا دي اوليفيرا لوسيانو الكرة الى البديل الفيس ابروسكاتو الذي سددها مباشرة فمرت بجانب القائم الايسر (63).

ثم غابت الفرص الحقيقية عن المرميين رغم محاولات كييفو لتبقى النتيجة على حالها حتى صافرة النهاية معلنة فوز انتر ميلان الثالث عشر هذا الموسم وتتويجه بلقب بطل الشتاء.

وخرج الشاب بالوتيلي (19 عاما) الغاني الاصل عن صمته لاول مرة وحمل بشدة عبر قناة quot;سكاي سبورتquot; على الجمهور الذي quot;ارى، كلما اتيت الى فيرونا، انه يزداد كراهية لي، وهذا امر غير مقبولquot;. ويتعرض بالوتيلي دائما لشتائم انصار الفرق الاخرى ولسماع كلمات واغان عنصرية، ودائما ما كان يمتنع عن الرد.

من جانبه، خفف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو من حدة هذه المشكلة قائلا quot;فيرونا مدينة رائعة والنادي يدار بشكل جيد. واذا ما حصل شيء في المدرجات، فهذا لا يهم كثيرا ولا يجب ان نجعل من مثل هذه التصرفات مأساة كبيرةquot;.

وحقق يوفنتوس فوزا صعبا على مضيفه بارما 2-1 وابعده عن الامركز الخامس. وفاجأ يوفنتوس اصحاب الارض بهدف مبكر حمل توقيع البوسني حسن صالح حميديتش بعد ركنية نفذت على رأس المدافع العملاق جورجو كيليني ومنه الى البوسني الذي اكملها برأسه ايضا في قلب المرمى (3).

واستفاق بارما من كوبته وعادل عبر المخضرم نيكولا اموروزو الذي تابع برأسه كرة عرضية من داميانو زينوني في شباك الحارس الاسترالي الكسندر مانينجر الذي ناب عن جانلويجي بوفون بين الخشبات (25).

وضغط يوفنتوس للتعويض فاسفر ضغطه عن الهدف الثاني الذي سجله باولو كاستيليني خطأ في مرمى فريقه (39).

وخسر يوفنتوس جهود مدافعه الاوروغوياني مارتن كاسيريس بالبطاقة الصفراء الثانية (73) دون ان تتبدل النتيجة رغم الضغط الكبير الذي مارسه بارما وهدد من خلاله مرات عدة وبخطورة واضحة مرمى مانينجر.

وفقد فريق العاصمة نقطتين في الوقت بدل الضائع والمركز الرابع ايضا بعد ان تقدم على مضيفه كالياري بهدفين نظيفين حتى الدقيقة الاولى بعدج الوقت الاصلي ثم اهتزت شباكه مرة ثانية بعد دقيقتين.

وبعد شوط اول سلبي النتيجة، افتتح التشيلي دافيد بيزارو التسجيل لروما من ركلة جزاء احتسبت اثر عرقلة اليساندرو اغوستيني للصربي ميركو فوسينيتش (52) واضاف سيموني بيروتا الثاني اثر تمريرة من رودريغو تاديي (65).

وقلص الاوروغوياني دييغو لوبيز باريخو الفارق من متابعة كرة نفذها دانييلي كونتي من ركنية (90+1)، وادرك كونتي نفسه التعادل بتسديدة قصيرة من داخل المنطقة (90+3).

وحول قطب العاصمة الاخر لاتسيو تخلفه امام ضيفه ليفورنو بهدف للدنماركي مارتن برغفولد بعد مناولة طويلة من دافيدي ماركيني تابعها بيسراه في الشباك (7) الى فوز كبير 4-1.

وادرك سيرجيو فلوكاري التعادل لاصحاب الارض في مطلع الشوط الثاني اثر تمريرة من الارجنتيني ماورو زاراتي (48) ثم منح فلوكاري نفسه فريقه التقدم اثر تمريرة من تومازو روكي (54)، واضاف الاخير الهدف الثالث بمؤزارة من روبرتو بارونيو (72).

وفي الوقت بدل الضائع، انهى الصربي الكسندر كورالوف المهرجان بالهدف الرابع من ركلة جزاء احتسبت اثر خطأ ارتكبه رومانو برتيكوني ضد روكي (90+1).

وصار نابولي رابعا بفوزه على مضيفه اتالانتا برغامو بهدفين نظيفين سجلهما فابيو كالياريللي اثر تمريرة من سلفاتوري ارونيكا (7)، وميكيلي باتسينتسا من ضربة رأس بعد تمريرة عرضية من السلوفاكي ماريك هامسيك (58).

وتغلب باري على ضيفه اودينيزي 2-صفر سجلهما ريكاردو ميجوريني اثر تمريرة من البرازيلي باولو فيتو باريتو (6)، والاخير بتسديدة يمينية من داخل المنطقة اثر تمريرة من ليوناردو بونوتشي (68).

ودك فيورنتينا شباك مضيفه سيينا 5 مرات قبل ان تهتز شباكه مرة واحدة، 3 منها في الشوط الاول افتتحها في وقت مبكر الدنماركي بير كرولدروب بعد ركنية وتمريرة رأسية من البرتو جيلاردينو (5).

واضاف الارجنتيني ماريو سانتانا الثاني من ضربة رأس اثر تمريرة رأسية من كولدروب (28)، واكمل جيلاردينو الثلاثية بتسديدة يسارية من داخل المنطقة (36).

وفي الشوط الثاني، اضاف جيلاردينو الهدف الرابع بعدما استغل عرضية من جانلوكا كوموتو انهاها برأسه في الشباك (66)، والروماني ادريان موتو الخامس بتسديدة من داخل المنطقة (79).

وسجل ماسيمو ماكاروني هدف الشرف لسيينا من ركلة جزاء احتسبت اثر مخاشنة كرولدروب لايمانويلي كالايو (84).

وفاز كاتانيا على ضيفه بولونيا بهدف وحيد لنيكولاس سبوللي (81)، وتعادل سمبدوريا مع باليرمو بهدف لانطونيو كاسانو من زاوية صعبة بعد كرة من انجلو بالومبو (41) مقابل هدف للاوروغوياني اديسون كافاني الذي تلقى كرة طويلة من فابيو ليفيراني داخل المنطقة تابعها بسهولة في الشباك (40).