أعرب البرازيلي ماكسويل الظهير الجديد لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي ، عن سعادته باللعب في صفوف فريق يطمح في تطور أدائه وحصده للألقاب.

وأوضح اللاعب في مؤتمر تقديمه اليوم قائلا quot;الحافز وراء موافقتي على عرض باريس سان جيرمان، كان المشروع الطموح ورغبة الفريق في التطور وحصد الألقابquot;.

وأكد ماكسويل أن الفترة التي قضاها في برشلونة، بعد رحيله عن إنتر ميلانو quot;كانت رائعةquot; حيث اكتسب صداقات وتعلم الكثير مع النادي الكتالوني.

وكانت إدارة باريس سان جيرمان ترغب في التعاقد سريعا مع ظهير أيسر قبل انضمام سياكا تيينيه إلى منتخب كوت ديفوار خلال نهائيات كأس الأمم الأفريقية التي تنطلق بغينيا الاستوائية والجابون الشهر الجاري.

وهو ما نجح فيه الفريق بعد التعاقد مع الظهير البرازيلي، في صفقة قدرتها الصحافة بأربعة ملايين يورو.

يذكر أن ماكسويل (30 عاما)، فشل في حجز مكانه الأساسي في البرسا، الذي انتقل إليه عام 2009 قادما من إنتر ميلانو، وفاز مع النادي الكتالوني بعشر بطولات مختلفة.