قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&ماذا سيفعل الرياضي عندما يكون قادراً على الاستمرار في العطاء وغير مستعد للاعتزال ولكن في الوقت نفسه لا يجد أي فريق يريد الاستفادة من خدماته؟.

هذا الوضع تعرض له اللاعب الدولي البرازيلي أدريانو &ووجد له الحل ..والحل هو شراء نادي واللعب في صفوفه .
&
وقد أفادت شبكة" فوكس" أنّ أدريانو، المهاجم السابق لمنتخب البرازيل، يريد شراء نسبة 40% من أسهم نادى ميامى يونايتد الأمريكي، مقابل 4 ملايين دولار.
&
وأوضحت الشبكة &أنّ أدريانو، البالغ 34 سنة من عمره، سيكون شريكاً في إدارة النادي، الذي ينشط في دوري الدرجة الرابعة الأمريكي، كما سيكون مشرفاً على نشاط كرة القدم، كما يمكنه اللعب &في صفوف الفريق، ليكون له الحق في الحصول على راتب ثابت، بالإضافة لعدة مزايا، حيث سيستفيد النادي الأمريكي من اسم اللاعب البرازيلي في جذب الجماهير والرعاة بشكل أكبر.&
&
ويملك أدريانو سجلاً ثرياً في مساره الاحترافي، حيث نال لقب "كوبا أميركا" مع منتخب البرازيل عام 2004، وكأس القارات عام 2005، والدوري الإيطالي 4 مرات وكأس إيطاليا مرتين مع انتر ميلان الإيطالي.
&
وكان آخر فريق لعب ضمنه أدريانو هو نادي أتلتيكو بارانيس في عام 2014.