قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رفض المهاجم الدولي النروجي السابق اولي غونار سولسكيار تدريب منتخب بلاده لكرة القدم، مفضلا البقاء مع مولده فريق بداياته.

ولا يزال منتخب النروج من دون مدرب منذ استقالة بير-ماتياس هوغمو في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بسبب سوء النتائج.

وقال سولسكيار (43 عاما)، الذي يشرف على فريق مولده منذ 2015، الخميس للتلفزيون النروجي بعد محادثات مع المسؤولين في اتحاد كرة القدم "سأبقى هنا".

واضاف "لدي عملي وانا سعيد به، واعطيت كلمتي بأنني سأبقى هنا".

وكان سولسكيار صاحب الهدف القاتل الذي منح فريقه مانشستر يونايتد الانكليزي الفوز على بايرن ميونيخ الالماني 2-1 في نهائي دوري ابطال اوروبا 1999.

وسبق ان رفض النروجي الاخر ستايل سولباكن، مدرب كوبنهاغن الدنماركي، الاشراف على منتخب بلاده ايضا.

واجرى الاتحاد النروجي اتصالات ايضا مع الاميركي بوب برادلي المقال اواخر الشهر الماضي من تدريب، سوانسي سيتي الويلزي المشارك في الدوري الانكليزي الممتاز.

ويحتل منتخب النروج المركز قبل الاخير في ترتيب المجموعة الثالثة في التصفيات الاوروبية المؤهلة الى كأس العالم 2018 في روسيا.