واصل لايبزيغ وصيف بطل الموسم الماضي نزيف النقاط بسقوطه في فخ التعادل امام مضيفه فولفسبورغ 1-1، واستعاد بوروسيا دورتموند سكة الانتصارات بفوزه الثمين على مضيفه ماينتس 2-صفر الثلاثاء في افتتاح المرحلة السادسة عشرة من الدوري الالماني لكرة القدم.
في المباراة الاولى على ملعب "فولكسفاغن ارينا"، كان فولفسبورغ البادىء بالتسجيل عبر مدافعه الهولندي باول فيرهايغ (15 من ركلة جزاء)، وأدرك لايبزيغ التعادل في الشوط الثاني بواسطة لاعب وسطه مارسيل هالستنبرغ (52).
وهي المباراة الثالثة على التوالي التي يفشل فيها لايبزيغ في تحقيق الفوز، علما بانه كسب 6 نقاط فقط في مبارياته الخمس الاخيرة.
وعزز لايبزيغ موقعه في المركز الثاني برصيد 28 نقطة بيد انه فسح المجال امام بايرن ميونيخ حامل اللقب في الاعوام الخمسة الاخيرة للابتعاد عنه بفارق 10 نقاط في الصدارة، كونه يخوض اختبارا سهلا غدا الاربعاء في ختام المرحلة امام ضيفه كولن صاحب المركز الاخير والوحيد الذي لم يذق طعم الفوز في البوندسليغا حتى الان هذا الموسم.
وبات لايبزيغ مهددا بالتراجع الى المركز الثالث في حال فوز شالكه على ضيفه اوغسبورغ غدا في ختام المرحلة.
وكان لايبزيغ الطرف الافضل في الشوط الاول وخلق الكثير من الفرص دون ان ينجح في هز الشباك، في حين فعلها فولفسبورغ من محاولته الوحيدة التي اقتنص منها هدف السبق.
وتابع لايبزيغ افضليته في الشوط الثاني ونجح في ادراك التعادل، بيد ان فولفسبورغ انتفض في الدقائق الاخيرة وكان قاب قوسين او ادنى من خطف هدف الفوز من محاولتين للدولي البلجيكي ديفوك اوريجي.
وكاد تيمو فريرنر يفتتح التسجيل من تسديدة قوية زاحفة بيمناه من داخل المنطقة ابعدها الحارس البلجيكي كوين كاستلس قبل ان يشتتها الدفاع (5).
وحصل فولفسبورغ على ركلة جزاء اثر عرقلة المهاجم الدولي ماريو غوميز داخل المنطقة من طرف المدافع الفرنسي المالي الاصل ابراهيما كوناتيه فانبرى لها المدافع الهولندي باول فيرهايغ بيمناه على يسار الحارس الدولي المجري بيتر غولاتشي (15).
وادرك لايبزيغ التعادل عبر لاعب وسطه مارسيل هالستنبرغ بتسديدة بيسراه من مسافة قريبة اثر تمريرة من الدنماركي يوسف بولسن ارتطمت بالقائم الايسر وعانقت الشباك (52).
وانتفض فولفسبورغ في الدقائق الاخيرة خصوصا بعد دخول اوريجي المعار من ليفربول الانكليزي، مكان غوميز، حيث اهدر الاول فرصتين سهلتين الاولى امام الشباك الفارغة فلعب الكرة فوق الخشبات الثلاث (78)، والثانية اثر تلقيه كرة على طبق من ذهب داخل المنطقة من التركي يونس مالي فلعب الكرة برعونة ابعدها غولاتشي قبل ان يشتتها الدفاع (80).
وسدد مالي كرة قوية من داخل المنطقة بعدما تلاعب بدفاع لايبزيغ بيد ان غولاتشي تصدى لها على دفعتين (87).
واكمل لايبزيغ المباراة بعشرة لاعبين اثر طرد كوناتيه لتلقيه الانذار الثاني في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.
وتألق غولاتشي في الدقيقة الثالثة الاخيرة من الوقت بدل الضائع بتصديه لتسديدة يانيك غيرهاردت من مسافة قريبة ارتدت منه الى الغيني جوشوا غيلاغوفي الذي سددها بجوار القائم الايسر.
-دورتموند يعود لسكة الانتصارات-
وفي الثانية على ملعب "اوبل ارينا" عاد بوروسيا دورتموند الى سكة الانتصارات بفوزه على مضيفه ماينتس بهدفين نظيفين سجلهما اليوناني سقراطيس باباستاثوبولوس بتسديدة بيمناه من مسافة قريبة اثر كرة مرتدة من القائم الايسر بعد رأسية للتركي عمر توبراك (55)، والياباني شينجي كاغاوا من مسافة قريبة اثر تمريرة من الدولي الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ (89).
وهو الفوز الاول لبوروسيا دورتموند في الدوري منذ 30 ايلول/سبتمبر الماضي حين تغلب على اوغسبورغ 2-1، ثم فشل بعدها في تحقيق الفوز في أي من مبارياته الـ12 التالية في الدوري ومسابقة دوري ابطال اوروبا التي ودعها من دور المجموعات دون اي انتصار (4 هزائم وتعادلان).
ومنذ فوزه الأخير على حساب اوغسبورغ، مني دورتموند بسبع هزائم مقابل اربعة تعادلات.
وهو الفوز الاول ايضا لبوروسيا دورتموند في اول مباراة بقيادة مدربه الجديد النمسوي بيتر شتويغر المقال من منصبه في كولن والذي عين خلفا للهولندي بيتر بوس الذي اقيل الاحد.
ويخوض دورتموند مباراته الأخيرة في الدوري قبل العطلة الشتوية التقليدية ضد هوفنهايم على "سيغنال ايدونا بارك" السبت المقبل.
وهناك اختبار جدي أول للمدرب الجديد قبل العطلة الشتوية، لأن دورتموند مدعو لمواجهة غريمه بايرن ميونيخ على ملعب "اليانز ارينا" في 20 كانون الأول/ديسمبر الحالي في الدور ثمن النهائي من مسابقة الكأس المحلية.
وكان بوروسيا دورتموند الخاسر الاكبر في الاونة الاخيرة، فبعدما تصدر الترتيب بفارق 8 نقاط عن بايرن الى حدود مطلع الشهر الماضي، انهار الفريق كليا ووجد نفسه حاليا في المركز الرابع مؤقتا برصيد 25 نقطة بفارق 10 نقاط عن الفريق البافاري.
واهدر بوروسيا مونشنغلادباخ تعثر لايبزيغ للحاق به الى المركز الثاني وخسر امام مضيفه فرايبورغ بهدف وحيد سجله نيلز بيترسن في الدقيقة 20 من ركلة جزاء.
وتراجع بوروسيا مونشنغلادباخ الى المركز السادس بعدما تجمد رصيده عند 25 نقطة، فيما ارتقى فرايبورغ الى المركز الثاني عشر برصيد 18 نقطة.
وكان هامبورغ البادىء بالتسجيل عبر اليوناني كيرياكوس بابادوبولوس في الدقيقة التاسعة، لكن اينتراخت فرانكفورت رد بهدفين لماريوس وولف (16) والصربي ميات غاتشينوفيتش (24).
وارتقى اينتراخت فرانكفورت الى المركز الخامس بفارق الاهداف امام بوروسيا مونشنغلادباخ، فيما تراجع هامبورغ الى المركز السادس عشر بعدما تجمد رصيده عند 15 نقطة.
ويلعب الأربعاء ايضا هوفنهايم مع شتوتغارت، وهرتا برلين مع هانوفر، وباير ليفركوزن مع فيردر بريمن.
أهداف مباراة بوروسيا دورتموند وماينتس: