: آخر تحديث
في الجولة الخامسة عن المجموعة الثانية لنهائيات أمم أفريقيا 2019

منتخب المغرب يواجه الكاميرون في الدار البيضاء بشعار "كسر العقدة"

الدار البيضاء : يسعى المنتخب المغربي، الجمعة، إلى تحقيق فوز تاريخي على نظيره الكاميروني، يكون الأول في تاريخ مواجهات الطرفين، حين تتواجه "أسود الأطلس" و"الأسود غير المروضة" على أرضية ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، لحساب الجولة الخامسة عن المجموعة الثانية من الإقصائيات المؤهلة لنهائيات أمم أفريقيا الكاميرون 2019.

وفضلاً عن مطمح "كسر العقدة" الكاميرونية، يسعى المغاربة إلى رفع رصيدهم من النقاط إلى عشر واعتلاء صدارة المجموعة، وكذا محو الأداء غير المقنع الذي ميز أداء النخبة الوطنية خلال الجولتين الأخيرتين أمام منتخب جزر القمر.

وسبق للمنتخب المغربي أن خسر لقاءه الأول في ضيافة الكاميرون، يهدف لصفر، قبل أن يحقق فوزاً بثلاثية نظيفة، في ثاني جولات المجموعة الثانية، أمام مالاوي، ويحقق انتصاراً وتعادلاً في مواجهته المزدوجة ضد جزر القمر، برسم الجولتين الثالثة والرابعة.

وإلى حدود الجولة الرابعة، يحتل منتخب الكاميرون الرتبة الأولى بـ8 نقاط، متبوعاً بالمغرب بـ7 نقاط ومالاوي بـ4 نقاط وجزر القمر بنقطتين.

ويبدو أن الرغبة في كسر العقدة الكاميرونية، التي تواصلت منذ ما يناهز أربعة عقود، شهدت 11 مواجهة بين الطرفين، تراوحت بين فوز للكاميرونيين (6 مرات) أو التعادل (5 مرات). بل إن منتخب الأسود غير المروضة سبق له أن أقصى رفاق بادو الزاكي، في 1988، على أرضية ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، من دور نصف نهائي كأس أمم أفريقيا 1988، التي احتضنها المغرب، ليحرمهم من رفع ثاني لقب أفريقي؛ بعد أن وقفوا، قبلاً، حاجزاً أمام المغاربة في سعيهم للتأهل إلى مونديال إسبانيا 1988.

وينتظر أن يدخل رفاق المهدي بنعطية لقاء "كسر العقدة" بتشكيلة قد تعرف تغييرات عديدة، خصوصاً على مستوى حراسة المرمى، حيث يتوقع أن يضع المدرب ثقته في ياسين بونو، الذي فرض نفسه نجماً في (لا ليغا) الإسبانية، والدفع بنصير مزراوي، نجم أجاكس الهولندي، مكان نبيل درار، في مركز الظهير الأيمن.

وعلى مستوى وسط الملعب ، يبدو مؤكداً عدم التعويل على امبارك بوصوفة، الذي يوجد في وضعية (من دون فريق). وتبدو خيارات هيرفي رونار متعددة على مستوى هذا الخط، مع توقع دفعه بكل من كريم الأحمدي ويونس بلهندة وحكيم زياش.

وعلى مستوى الهجوم، يتوقع دخول نور الدين أمرابط كجناح أيمن وخالد بوطيب كقلب هجوم، فيما تميل كفة الجناح الأيسر لسفيان بوفال.

وتضم لائحة المنتخب المغربي، لمقابلة الكاميرون، ةأيضاً مباراته الودية أمام منتخب تونس الثلاثاء المقبل على أرضية ملعب رادس، 26 لاعبا ، وهم : 

في حراسة المرمى : منير المحمدي من ملقا الإسباني وياسين بونو من خيرونا الإسباني وأحمد رضى التكناوتي من الوداد الرياضي المغربي .

وفي خط الدفاع : المهدي بنعطية من يوفنتوس الإيطالي ونبيل درار من فنربخشة التركي ونصير مزراوي من أجاكس أمستردام الهولندي ومروان داكوسطا من إسطنبول باشاكشهر التركي ورومان سايس من وولفر هامبتون الإنجليزي وأشرف داري من الوداد الرياضي ووليد الحجام من أميان الفرنسي وأشرف حكيمي من بروسيا دورتموند الألماني .

في خط الوسط : كريم الأحمدي من الاتحاد السعودي ويوسف أيت بناصر من موناكو الفرنسي وامبارك بوصوفة بدون نادي ويونس بلهندة من غلطة سراي التركي وفيصل فجر من كان الفرنسي وأمين حارث من شالك 04 الألماني .

وفي خط الهجوم : نور الدين أمرابط من النصر السعودي وحكيم زياش من أجاكس أمستردام الهولندي وأيوب الكعبي من هيبي شينا فورتشن الصيني وخالد بوطيب من مالطيا سبور التركي ويوسف النصيري من ليغانيس الإسباني ووليد أزارو من الأهلي المصري وعبد الإله حافيظي من الرجاء الرياضي المغربي وأسامة إدريسي من إي زد آلكمار الهولندي وسفيان بوفال لاعب سيلتافيغو الإسباني.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ليون آخر المتأهلين إلى ثمن النهائي في أمسية سقوط الكبار
  2. هدف ديمبيلي الرائع يحوله من مكروه إلى بطل
  3. ليفربول يحقق سادس افضل بداية في تاريخ الدوري الإنكليزي
  4. بيكيه يقترب من شراء فريق إسباني من الدرجة الخامسة
  5. تتويج ريفر بلايت يعزز تفوق الأرجنتين على البرازيل في
  6. صلاح يقود ليفربول إلى دور الـ16 وتوتنهام يتأهل على حساب إنتر
  7. ميسي يشتري طائرة خاصة بـ 15 مليون يورو
  8. ريال مدريد يسيطر على تشكيلة يويفا المثالية لعام 2018
  9. دليل جديد على بقاء نيمار مع باريس سان جيرمان
  10. إبراهيموفيتش: ميسي كان ينافس رئيس ريال مدريد على الكرة الذهبية
  11. الأرقام تؤكد بأن مانشستر سيتي الموسم الماضي أفضل من الموسم الجاري
  12. أرقام بوتشيتينو الإيجابية مع توتنهام تُغري إدارة مانشستر يونايتد
  13. رونالدو يتحدى ميسي في خوض تجربة اللعب في إيطاليا
  14. مورينيو يقود مانشستر يونايتد إلى الهاوية بحصيلة كارثية في تاريخه
  15. تصويت جزر القمر في جائزة
في رياضة