قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

قلب بوروسيا دورتموند الطاولة على مضيفه كولن، العائد مجددا للعب بين الكبار، وحول تخلفه الى فوز 3-1 الجمعة في افتتاح المرحلة الثانية من الدوري الألماني لكرة القدم.

ويدين وصيف بطل الموسم الماضي بالنقاط الثلاث الى الإنكليزي جايدون سانشو الذي أدرك التعادل في آخر 20 دقيقة، والبديل المغربي أشرف حكيمي الذي منحه التقدم قبل أن يؤكد الإسباني باكو ألكاسير الفوز بهدف ثالث.

ورفع فريق المدرب السويسري لوسيان فافر رصيده الى 6 نقاط من المرحلتين الأوليين، بعد أن استهل الموسم الجديد بفوز كبير على أوغسبورغ 5-1 في مباراة كان الأخير أيضا السباق الى التسجيل قبل أن يقلب دورتموند الأمور لصالحه.

ولم يقدم الفريقان شيئا يذكر حتى الدقيقة 29 عندما فاجأ كولن ضيفه بافتتاحه التسجيل برأسية لدومينيك دراكسلر الذي وصلته الكرة عند القائم الأيمن بعدما حولها التونسي إلياس السخيري برأسه إثر ركلة ركنية من الجهة اليمنى، فانقض عليها وأودعها شباك الحارس السويسري رومان بوركي.

وعانى رجال فافر بعد تلقيهم الهدف وتركوا خلفهم الكثير من المساحات ما منح لاعبو كولن بعض الفرص لتوجيه ضربة أخرى لضيوفهم لكنهم لم يستغلوها، لينتهي الشوط الأول على هذه النتيجة.

وفي الشوط الثاني، فرض دورتموند سيطرته بعدما أجرى فافر تبديلين بادخال حكيمي وجوليان براندت، لكنه انتظر حتى الدقيقة 70 ليدرك التعادل عندما مرر البلجيكي تورغان هازار الكرة الى سانشو في المنطقة، فسددها الأخير بيسراه أرضية بعيدا عن متناول الحارس تيمو هورن.

وأصبح الإنكليزي بعمر الـ19 عاما و151 يوما أصغر لاعب في تاريخ الدوري الألماني يصل الى 15 هدفا، متفوقا على إنجاز هورشت كوبل لعام 1967 بفارق 34 يوما، وذلك بحسب موقع "أوبتا" للاحصاءات.

وعندما بدا أن الفريقين في طريقهما الى التعادل، ضرب حكيمي ومنح الضيوف التقدم بكرة رأسية إثر عرضية من البولندي لوكاس بيشيك (86)، قبل أن يوجه ألكاسير الضربة القاضية لكولن بهدف في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع بعد تمريرة من بطل المباراة سانشو (4+90).