قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعلن ستيفن كوري، نجم غولدن ستايت ووريرز وصيف بطل دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، الأربعاء أنه يخطط للعب مع منتخب بلاده الولايات المتحدة في دورة الألعاب الأولمبية الصيف المقبل في طوكيو.

وقال كوري (31 عاما) في مقابلة مع قناة "إي إس بي إن" الأميركية إن المشاركة هي "المخطط، بالتأكيد".

ولم يشارك كوري أبدا مع منتخب بلاده في دورة الألعاب الأولمبية رغم أنه ساهم في تتويجه بلقب كأس العالم عامي 2010 و2014.

وأضاف كوري المتوج ثلاث مرات بطلا لدوري المحترفين مع غولدن ستايت وأفضل لاعب في الدوري مرتين "بالتأكيد أريد أن أذهب" إلى طوكيو، موضحا "لم أكن أبداً في الفريق الأولمبي. كنت ضمن الفريق الذي توج بالذهب مرتين في بطولة العالم، لكن الألعاب الأولمبية هي التجربة التي أريد خوضها. وأتمنى أن تكون في العام المقبل".

وأنهى المنتخب الأميركي مشاركته في كأس العالم 2019 في الصين في المركز السابع، وهو أسوأ ترتيب في تاريخ مشاركاته في البطولة، علما بأنه خاضها بغياب أبرز نجوم الصف الأول في دوري المحترفين، وبمشاركة لاعبين شباب وأقل شهرة.

وأثارت النتيجة القلق بشأن ما إذا كان باستطاعة المنتخب الأميركي الظفر باللقب الأولمبي للمرة الرابعة تواليا العام المقبل في اليابان.

وقال كوري "ما زلنا الأفضل"، معتبرا أن لبلاده فرصة الفوز بالميدالية الذهبية في حال مشاركة اللاعبين البارزين والتزامهم الدفاع عن ألوان المنتخب الوطني كما في المرات السابقة.

وأضاف بشأن هذا الالتزام "أعتقد أنه سيكون هناك في العام المقبل"، متابعا "لا نرغب في التعرض لإصابات أو أشياء من هذا القبيل يمكن أن تعيق المشاركة".

ومن المتوقع أن يعزز كوري وغيره من نجوم دوري المحترفين القائمة الأولمبية العام المقبل إذا كانوا يتمتعون بصحة جيدة، بما في ذلك جيمس هاردن وكواهي لينارد وليبرون جيمس وراسل ويستبروك وأنتوني ديفيس وبول جورج.