قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اثبتت إيلينا أوستابنكو بطلة فرنسا المفتوحة سابقا أنها أقوى من منافستها يوليا جورجيس حاملة اللقب إذ تغلبت على اللاعبة الألمانية بنتيجة 6-4 و6-1 لتحصد لقب لوكسمبورغ المفتوحة للتنس.

ونالت اللاعبة اللاتفية البالغ عمرها 22 عاما، التي حصدت لقبها الأول في البطولة الأربع الكبرى على ملاعب رولان غاروس في 2017، لقبها الثالث في مسيرتها بأداء قوي في المباراة النهائية الثانية التي تخوضها هذا العام.

وعندما بدا أنها تجاوزت عدم الاستقرار في مستواها الذي سيطر عليها في الأشهر الماضية خسرت أوستابنكو أمام الأمريكية كوكو جوف البالغ عمرها 15 عاما في نهائي لينتس المفتوحة الأسبوع الماضي.

لكن اللاعبة المشاركة ببطاقة دعوة في لوكسمبورغ لم تكن في وضع يسمح لها بالتفريط في فرصة أخرى في مشاركتها الأخيرة هذا الموسم وحسمت الفوز بضربة إرسال رائعة.

وقالت أوستابنكو التي سددت ست ضربات إرسال ساحقة ونالت 83 في المئة من نقاط إرسالها الأول "من الرائع إنهاء الموسم بالفوز بلقب خاصة في البطولة الأخيرة".

وأضافت "استمتعت بهذا الأسبوع كثيرا. أعتقد أنني قدمت أداء جيدا اليوم. أحب إنهاء العام بهذه الطريقة. كنت أكثر ثقة مع دخول هذه البطولة خاصة بعد بلوغ النهائي في الأسبوع الماضي".