قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ستقام مباراة برشلونة الاسباني ونابولي الإيطالي في إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الأسبوع المقبل خلف أبواب موصدة بسبب المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد، بحسب ما أعلن الناديان الثلاثاء.

وأشار برشلونة عبر حسابه على "تويتر"، الى أن "مباراة دوري أبطال أوروبا المقررة الأربعاء 18 آذار/مارس بين برشلونة ونابولي ستقام خلف أبواب موصدة في ملعب كامب نو" بعد التشاور مع السلطات الصحية.

وقال وزير الصحة العامة في إقليم كاتالونيا الإسباني جوان غراوكس بعد اجتماعه بمسؤولين من برشلونة "انه قرار اتخذ فقط لاسباب صحية".

من جهته، نفى نابولي عبر حسابه على تويتر "ان يكون قام بطلب تأجيل المباراة ضد برشلونة"، بحسب ما ذكرت تقارير صحافية إيطاليا.

وأضاف "انه نبأ خاطئ. نابولي يلتزم بقرارات الحكومة الإيطالية والاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا)".

وباتت هذه المباراة الثالثة التي ستقام وراء أبواب موصدة في المسابقة القارية بعد باريس سان جرمان الفرنسي مع بوروسيا دورتموند الألماني المقررة على ملعب بارك دي برانس الأربعاء، ومواجهة فالنسيا الاسباني مع أتالانتا الإيطالي الثلاثاء.

وجاء قرار اقامة مباراة سان جرمان ودورتموند من دون جمهور غداة إعلان وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران إثر اجتماع مطوّل لمجلس الدفاع عقد في قصر الاليزيه، منع التجمعات التي تضم أكثر من ألف شخص، بعدما سبق للسلطات ان منعت حتى منتصف نيسان/أبريل، التجمعات التي تضم أكثر من خمسة آلاف شخص.

وأعلنت فرنسا تسجيل أكثر من 1100 إصابة ووفاة 19 شخصا بفيروس "كوفيد-19"، بينما أعلنت ألمانيا الإثنين أيضا تجاوز عتبة الألف إصابة.

أما مباراة فالنسيا واتالانتا فاعتبرت ذات مخاطر عالية لا سيما وان الفريق يأتي من منطقة لومبارديا في شمال إيطاليا، الاكثر تأثرا بتفشي الفيروس.

وكان برشلونة عاد بالتعادل 1-1 من ملعب "سان باولو" في نابولي في 25 شباط/فبراير الماضي، في حين تقدم أتالانتا بفارق مريح على فالنسيا 4-1 ذهابا في برغامو في 19 منه.

مواضيع قد تهمك :