قرر نادي مانشستر سيتي الإنكليزي ،بطل الدوري الممتاز لكرة القدم في الموسمين الماضيين، وضع أجزاء من ملعبه تحت تصرف السلطات الصحية ضمن جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد، بحسب وسائل إعلام محلية.

وأشارت وسائل إعلام إنكليزية إلى أن النادي سيضع القاعات المخصصة لكبار الشخصيات في مدرجات ملعب الاتحاد، إضافة الى قاعات المؤتمرات، تحت تصرف هيئة الخدمات الصحية الوطنية « لمساعدتها في تدريب الأطباء والممرضين خلال الأزمة ».

ولم يعلق سيتي بشكل مباشر على هذه التقارير، لكنه نشر مساء السبت أشرطة مصورة لعدد من نجومه، يوجهون من خلالها رسائل دعم لهيئة الخدمات الصحية، ويحثون الناس على البقاء في منازلهم للمساهمة في مكافحة تفشي « كوفيد-19 ».

وسبق للعديد من اللاعبين والأندية في مختلف الدول إطلاق مبادرات مختلفة وجمع تبرعات لدعم مكافحة فيروس كورونا، في ظل توقف المنافسات الرياضية حول العالم بسبب « كوفيد-19 ».

وأعلنت السلطات الكروية الإنكليزية وقف المنافسات حتى 30 أبريل على الأقل. ويرجح أن يتم تمديد هذا التوقف في ظل الوضع الصحي الراهن وإجراءات العزل المفروضة على نطاق واسع.

مواضيع قد تهمك :