قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعلن منظمو جائزة هولندا الكبرى الخميس إلغاء سباق العام الحالي المقرر عودته للمرة الاولى منذ العام 1985 الى روزنامة بطولة العالم للفورمولا واحد، بسبب فيروس كورونا المستجد.

وكان من المقرر إقامة السباق في الثالث من أيار/مايو الحالي على حلبة زاندفورت إلا أنه أرجئ بداية بسبب تفشي فيروس كوفيد-19 الذي عطّل انطلاق الموسم، قبل أن يتم إلغاؤه ليصبح السباق الحادي عشر الذي يلقى مصير الالغاء او التأجيل.

وقال المدير الرياضي للسباق وسائق الفورمولا واحد السابق يان لامرز في بيان "كنا جاهزين بشكل تام لهذا السباق الاول ولا زلنا".

وأضاف "لقد حققنا مع منظمي بطولة العالم للفورمولا واحد في إمكانية تنظيم سباق مُعادة جدولته هذا العام من دون جمهور، لكننا نرغب في الاحتفال بهذه اللحظة، بعودة الفورمولا واحد الى زاندفورت، مع مشجعينا في هولندا".

وتابع "نسأل الجميع أن يكونوا صبورين. انتظرته 35 عاما، لذا بإمكاني الانتظار عاما إضافيا".

وسيتحتم على سائق ريد بول الهولندي ماكس فيرشاتبن الانتظار لعام اضافي من أجل القيادة على أرضه وبين جماهيره.

وأوضح المنظمون أن المشجعين الذين اشتروا تذاكر سباق هذا العام سيتمكنون من استخدامها لجائزة العام المقبل كما أن بإمكانهم استرداد أموالهم.

ولم يتمكن منظمو بطولة العالم حتى الآن من إطلاق موسم 2020 بسبب "كوفيد-19"، حيث لاقت السباقات العشرة الأولى التي كانت مقررة، مصير الالغاء أو التأجيل الى موعد لم يحدد بعد.

ويأمل المنظمون في انطلاق الموسم من النمسا على حلبة "ريد بول رينغ" في الخامس من تموز/يوليو من دون جمهور، على ان يقام سباق ثانٍ على الحلبة نفسها في الأسبوع التالي. وبعد ذلك، يأمل المنظمون في إقامة سباقين متتاليين أيضا على حلبة سيلفرستون البريطانية.