قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لندن: انتقد نادي ليفربول السبت التصرف "غير المقبول" لعدد من مشجعيه، من خلال احتفالهم الصاخب بلقب الدوري الانكليزي لكرة القدم للمرة الأولى منذ ثلاثين عاما، وعدم مبالاتهم بأزمة فيروس كورونا المستجد.

وفي بيان مشترك للنادي وشرطة منطقة ميرسيسايد في شمال إنكلترا والمجلس البلدي، رأى ليفربول ان "مدينتنا لا تزال في خضم أزمة صحية وهذا التصرف هو غير مقبول على الاطلاق".

وأضاف البيان ان "الخطر المحتمل لموجة ثانية من +كوفيد-19+ لا يزال قائما، وعلينا العمل معا من أجل التأكد من ألا يتم محو آثار كل ما قمنا به حتى الآن من خلال فترة العزل" التي تم فرضها بعد بدء تفشي الوباء.

و تجمع العديد من المشجعين خارج ملعب أنفيلد ليل الأربعاء، للاحتفال بعدما حسم الفريق اللقب لصالحه، إثر خسارة مطارده المباشر مانشستر سيتي أمام تشلسي (1-2). كما أظهرت صور تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، احتفالات في أرجاء مختلفة من المدينة ليل الجمعة.

وإضافة الى عدم التزام المشجعين بقيود التباعد الاجتماعي المفروضة للحؤول دون تفشي فيروس كورونا، أظهرت الصور ان المحتفلين تركوا خلفهم كميات كبيرة من النفايات، اضطرت الهيئات المعنية في المجلس البلدي الى تنظيفها السبت.

وكانت سلطات المدينة وإدارة النادي قد طلبت من المشجعين في أوقات سابقة، عدم التجمع خارج ملعب أنفيلد خلال مباريات الفريق، أو للاحتفال باللقب.