قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: تقدّم المدير العام لنادي هيوستن روكتس داريل موري، الذي أثارت تغريدته العام الماضي الداعمة للاحتجاجات في هونغ كونغ أزمة مع الصين، بالاستقالة من منصبه، وفق ما أفادت تقارير صحافية الخميس.

وأشارت شبكة "إي أس بي أن" وموقع "هيوستن كرونيكل" نقلا عن مصادر لم تكشف عن اسمها، الى أن موري سيرحل بإرادته بعد أن تولى منصب المدير العام للنادي منذ موسم 2007-2008.

وألغت الشركات الصينية عقود رعاية والبث التلفزيوني مع رابطة الدوري على خلفية تغريدة لموري العام الماضي مؤيدة للاحتجاجات في هونغ كونغ المعادية للصين، حيث أوقف التلفزيون الرسمي الصيني "سي سي تي في" بث مباريات الدوري منذ تشرين الأول/أكتوبر الماضي قبل أن يستأنفها الجمعة الفائت بالمباراة الخامسة من السلسة النهائية التي جمعت ميامي هيت ولوس انجليس ليكرز الذي توج بطلا.

أدى هذا الخلاف ايضا الى خسارة روكتس عقودا إعلانية مع شركات صينية.

دعم مفوّض الـ "ان بي ايه" آدم سيلفر ومالك هيوستن روكتس تيلما فيرتيتا ما قام به موري، الذي اختير أفضل مسؤول تنفيذي في الدوري في العام 2008، في حين قدّر سيلفر الخسائر المالية للدوري بما يقارب 400 مليون دولار إثر الازمة.

وبعد خروج روكتس من نصف نهائي المنطقة الغربية في فقاعة اورلاندو الصحية الشهر الفائت، أبلغ موري فيرتيتا عن رغبته في الرحيل حيث توصل الرجلان الى اتفاق، وفقا للتقارير.

وسيبقى موري، الذي جدد عقده لمدة خمسة أعوام في آذار/مارس من العام 2019، كمستشار لفترة وجيزة الى حين ايجاد روكتس مدرب جديد بعد أن أعلن مايك دانتوتي أنه لن يشرف على الفريق الموسم المقبل.

وأشارت التقارير الى ان رافايل ستون، الذي يشغل حاليا منصب نائب المدير التنفيذي لشؤون كرة السلة في روكتس، سيخلف موري في منصبه في حين ستتم ترقية ايلي ويتوس الى منصب مساعدة المدير العام.

وبلغ روكتس الادوار الاقصائية في المواسم الثمانية الماضية جميعها وهو السجل الافضل في الدوري حاليا.

ويحظى دوري الـ "أن بي أيه" بشعبية كبيرة في الصين التي تعتبر أكبر أسواقه وأكثرها ربحا خارج الولايات المتحدة.