جاءت نتيجة اختبار الإصابة بفيروس كورونا، للنجم المصري محمد صلاح إيجابية، للمرة الثانية.

وكانت نتيجة الاختبار الأول للاعب، البالغ من العمر 28 عاما، إيجابية في بداية الأسبوع الماضي، على الرغم من عدم ظهور أي أعراض.

وأكد الاتحاد المصري لكرة القدم، الأربعاء، أن صلاح خضع للفحص مرة أخرى وأن النتيجة جاءت إيجابية.

ومن المحتمل أن يغيب عن المباراتين التاليتين لليفربول، بسبب قواعد الحجر الصحي.

ويستضيف ليفربول فريق ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي، يوم الأحد، ثم أتلانتا في مباراة دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا يوم 25 نوفمبر/تشرين الثاني.

ونشر صلاح، يوم الثلاثاء، على مواقع التواصل الاجتماعي "أود أن أشكر الجميع على الرسائل الداعمة والتمنيات الطيبة. أنا واثق من أنني سأعود إلى الملعب قريبا".

مواضيع قد تهمك :