قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: سيشهد نهائي كأس أمير قطر في كرة القدم في 18 كانون الاول/ديسمبر الحالي بين السد والعربي مشهدًا غير مألوف في 2020، عندما يفتح ستاد الريان أبوابه أمام 20 ألف متفرّج ستخصّص نسبة 50 في المئة من مقاعده للمتعافين من فيروس كورونا المستجد في خطوة لافتة.

وأصبح ستاد الريان الذي يتسع لأربعين ألف مشجع الاربعاء الماضي رابع الملاعب جاهزية من أصل ثمانية ستستضيف نهائيات كأس العالم في قطر عام 2022، بحسب ما أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والارث المنظمة، وستكون المباراة النهائية لكأس الامير مناسبة للإعلان الرسمي.

وستتخذ اللجنة المنظمة للمباراة النهائية تدابير احترازية استثنائية من أجل السماح بحضور نصف السعة الاجمالية، أبرزها "إجراء فحص طبي لكل من يحضر إلى الملعب. وقد جرى تخصيص 50% من المقاعد للمتعافين من كوفيد-19، ووجهنا لهم جميعاً الدعوة لإجراء فحص مضادات كوفيد-19 في الدم ثم شراء التذاكر لحضور المباراة" وفق ما كشفه الدكتور عبد الوهاب المصلح، مستشار وزير الصحة العامة لشؤون الرياضة والطوارئ.

تابع "وإذا كانت نتيجة الفحص إيجابية فهذا يعني أنه الشخص لا ينقل العدوى، كما أنه غير معرّض للإصابة بالفيروس".

أما المشجعين الذين لم يصابوا بالفيروس سيطلب منهم إجراء فحص كوفيد-19 السريع خلال يومي 16 و17 من الشهر الحالي في مركز قطر الوطني للمؤتمرات أو في واحد من مقريّ الناديين، وسيسمح لهم بحضور المباراة في حال كانت النتيجة سلبية، أو فحص الأجسام المضادة لكوفيد-19 تكون نتيجته إيجابية.

وتشمل الإجراءات الاحترازية ترك مقاعد خالية بين المشجعين لضمان التباعد الاجتماعي والالتزام بارتداء الكمامات وتعقيم الملعب، إضافة إلى إبراز تطبيق احتراز قبل الدخول إلى الملعب.

وسيُتاح لكل فرد شراء تذكرة واحدة كحد أقصى مع ربط رقم التذكرة التسلسلي برقم البطاقة الشخصية لحاملها، ولن يُسمح لغير صاحب التذكرة باستخدامها لحضور اللقاء، كما سيتعين على المشجعين الالتزام بالجلوس في المقاعد المخصصة لهم في المدرجات.

وستكون الأولوية لمشجعي السد والعربي للحصول على التذاكر اضافة الى العاملين في الخطوط الأمامية في مجال الرعاية الصحية.

مواضيع قد تهمك :