قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حقق فريق ليفربول الإنجليزي فوزا ثمينا بهدفين نظيفين خارج ملعبه على لايبزغ الألماني في ذهاب دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا، ليقترب من الوصول إلى ربع النهائي ويعوض انتكاساته الأخيرة في الدوري الإنجليزي.

وقاد المصري محمد صلاح ليفربول، لتحقيق الفوز الهام، ليل الثلاثاء، وفاز بجائزة رجل المباراة بعد أن افتتح التسجيل لفريقه في المباراة التي أقيمت على ملعب بوشكاش أرينا في بودابست بالمجر، بسبب الإجراءات الاحترازية خوفا من تفشي فيروس كورونا المتحور في بريطانيا.

واستغل صلاح خطأ في دفاع فريق لايبزغ القوي، ثاني الدوري الألماني، في الشوط الثاني وأظهر تحركا واعيا أمام منطقة الجزاء وخطف الكرة وسجل الهدف الأول وفي أقل من خمس دقائق حدث خطأ أخر استغله السنغالي ساديو ماني، وأضاف الهدف الثاني.

وجاءت المباراة سريعة الإيقاع بين فريقين يتسمان بالضغط الشديد، لكن خبرة الريدز حسمت الموقف لصالحهم ونجح المدرب الألماني يورغن كلوب في تغيير مسار المباراة بين الشوطين وخطف الفوز في الشوط الثاني.

ومن المقرر أن يستضيف ليفربول الفريق الألماني في مباراة العودة على ملعب أنفيلد في 10 مارس/آذار.

ويعد هذا الانتصار بداية التعافي للفريق الإنجليزي الذي عاني من تراجع مستواه محليا وخروجه من كأس الاتحاد الإنجليزي وتعثره في الدوري وتلقى ثلاث هزائم في أخر ثلاث مباريات بالدوري، ما جعل المدرب كلوب يعترف بخسارة لقب البطولة التي فاز بها العام الماضي.

كلوب "محبط" بعد هزيمة جديدة لليفربول أمام برايتون

كلوب: أتحمل المسؤولية الكاملة عن هزيمة ليفربول أمام بيرنلي

كلوب يعلق على التكهنات حيال كون صلاح غير سعيد في ليفربول

لكن ليلة الثلاثاء كانت استثنائية بالنسبة للفريق وجماهيره، وعزز الفوز على لايبزغ من آمال التقدم أكثر في البطولة وتحقيق إنجاز الموسم قبل الماضي والفوز باللقب الأوروبي.

وحقق لايبزغ نتائج إيجابية الفترة الماضية ويحتل المركز الثاني في الدوري الألماني، كما أطاح مؤخرا بمانشستر يونايتد الإنجليزي من دور المجموعات هذا الموسم، وكان يأمل تحقيق إنجاز الموسم الماضي والوصول إلى نصف نهائي دوري الأبطال تحت قيادة مدربه الشاب يوليان ناغلسمان، 33 عاما.

يورغن كلوب
Getty Images
كلوب فاجأ لايبزغ واستعان بلاعبين أقل من 20 عاما في التشكيلة الأساسية

إحصاءات هامة للمباراة

منذ أن تولى الألماني يورغن كلوب مسؤولية ليفربول وخاض أول مباراة له في دوري أبطال أوروبا في ليفربول في سبتمبر/أيلول 2017، سجل الريدز أعلى معدل كلين شيت أو سجل خالي من الهزائم والأهداف في المسابقة الأوروبية برصيد 18 مباراة.

تعد هذه أول هزيمة لفريق لايبزغ على ملعبه منذ أكتوبر/تشرين الأول 2019، عندما خسر ضد ليون الفرنسي. ونجح في الحفاظ على شباكه نظيفة فقط في 11 مباراة على أرضه في دوري أبطال أوروبا.

رفع محمد صلاح رصيده من الأهداف هذا الموسم إلى 24 هدفا في كل البطولات مع ليفربول، ولا يتفوق عليه سوى روبرت ليفاندوفسكي، لاعب بايرن ميونيخ الألماني برصيد 30 هدفا.

سجل صلاح 24 هدفا في 34 مباراة بجميع المسابقات هذا الموسم، متجاوزا رصيده في من الأهداف طوال الموسم الماضي بأكمله، وسجل خلاله 23 هدفا في 48 مباراة.

غير كلوب في التشكيلة الأساسية وقدم مفاجأة غير متوقعة مستعينا بلاعبين تقل أعمارهما عن 20 عاما، كورتيس جونز وأوزان كاباك، ما يعد مخاطرة كبيرة في مباراة خارج الديار وفي دور خروج المغلوب من البطولة القارية الأهم في العالم.

حقق حارس المرمى البرازيلي أليسون بيكر، رقما جديدا وحافظ شباكه نظيفة للمباراة رقم 50 مع ليفربول من إجمالي 114 مباراة خاضها مع الفريق.

فازت الأندية الإنجليزية الآن بكل من مواجهاتها الأربع في كأس أوروبا ودوري أبطال أوروبا التي خاضتها على ملاعب المجر، حيث فاز ليدز يونايتد (في عامي 1969 و 1974) وليفربول (في عامي 2009 و 2021) مرتين لكل منهما.