قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: شدد موناكو الخناق على ليون الثالث عندما حقق فوزه التاسع في آخر عشر مراحل وحافظ على سجله الخالي من الهزائم للمرحلة الثانية عشرة توالياً، وذلك بتغلبه على ضيفه بريست 2 صفر الاحد بملعب "لويس الثاني" في الإمارة في المرحلة السابعة والعشرين من بطولة فرنسا لكرة القدم.

وعانى موناكو الأمرين لتخطي عقبة ضيفه الثالث عشر في الترتيب وانتظر الشوط الثاني لهز شباكه، لكن في نهاية المطاف حصد نقطته الـ28 من أصل 30 ممكنة منذ مطلع العام الجديد، معززا آماله بالمنافسة على لقبه الأول في الدوري منذ 2017 والثاني فقط منذ 2010.

ومنح المونتينيغري ستيفان يوفيتش التقدم لموناكو في الدقيقة 75 بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة بعد تمريرة من الروسي الكسندر غولوفين، وطمأن الألماني كيفن فولاند أنصار نادي الإمارة بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 89 اثر متابعته من مسافة قريبة كرة من ركلة حرة جانبية لعبها الاختصاصي غولوفين.

وبعد فوزه على غريمه باريس سان جرمان حامل اللقب 2 صفر في معقله خلال المرحلة الماضية، أظهر موناكو بقيادة مدربه الكرواتي نيكو كوفاتش إنه قادر على تحقيق حلم اللقب وهو سيؤكد استعداده الذهاب حتى التتويج حين يلتقي ليل المتصدر في المرحلة التاسعة والعشرين على ملعبه في 14 الشهر المقبل (يلتقي الأربعاء ستراسبورغ في المرحلة المقبلة).

ورأى كوفاتش أنه بعد المباراة التي "قدمناها ضد باريس سان جرمان، كان من المهم أن نظهر قدراتنا الهجومية وقد نجحنا في ذلك. حارس الفريق الخصم كان نجم المباراة. كنا بحاجة ألا تتلقى شباكنا أي هدف، وأن نقلص قدر الإمكان فرص الفريق الخصم، وقد شاهدنا هذا الأمر في مباراتينا الأخيرتين".

أما عن حظوظ فريقه بأن يكون بين الثلاثة الأوائل والمشاركة الموسم المقبل في دوري الأبطال، شاء كوفاتش ألا يبالغ في التفاؤل وقال "عندما نحصل على عدد كاف من النقاط لضمان مركزنا الرابع، سنتحدث بهذا الأمر".

ورفع فريق الإمارة بفوزه السابع عشر هذا الموسم الى 55 نقطة في المركز الرابع بفارق الاهداف خلف ليون الذي يحل ضيفا على مرسيليا لاحقا في قمة المرحلة.