قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مدريد: أسقطت البيلاروسية أرينا سابالينكا المصنفة سابعة عالميًا نظيرتها الاسترالية الاولى آشلي بارتي لتحقق السبت لقبها الاول في دورة مدريد الاسبانية لكرة المضرب، إحدى دورات الألف (دبليو تي ايه 1000)، بالفوز عليها 6 صفر، 3 6، 6 4.

وثأرت سابالينكا من خسارتها نهائي دورة شتوتغارت الالمانية امام بارتي بثلاث مجموعات الشهر الفائت، ونصف نهائي دورة ميامي هذا العام حيث مضت الاسترالية وحققت اللقب ايضًا.

وهذا اللقب العاشر في مسيرة سابالينكا الاحترافية والثاني هذا العام بعد ابو ظبي، إلا أنه الاهم بينها. لم تسبق أن تجاوزت الدور الرابع من بطولة غراند سلام، إلا أنها ستكون مرشحة للمنافسة بقوة في رولان غاروس الفرنسية التي تنطلق في وقت لاحق من الشهر الحالي بعد تفوقها اليوم على حاملة اللقب في العاصمة الفرنسية عام 2019.

وكان هذا اللقب الاول على الملاعب الترابية للبيلاروسية التي سترتقي الى المركز الرابع في تصنيف رابطة اللاعبات المحترفات الاثنين.

ودخلت بارتي (25 عامًا) الى المباراة وهي المرشحة للفوز بلقب رابع هذا العام حيث فازت بالمباريات النهائية الثلاث جميعها التي بلغتها أولها "يارا فالي كلاسيك" في ملبورن، وأسقطت سابالينكا على ارض شتوتغارت الترابية ايضًا بثلاث مجموعات.

وقالت سابالينكا بعد الفوز "صراحة بعد نهائي شتوتغارت، كنت مصابة، لم أقوَ على الحركة وأردت أن أنسحب".

وتابعت صاحبة الـ23 عامًا "ولكن عملية التعافي كانت جيدة، شعرت بالتحسن بعد اربعة ايام والآن انا البطلة. الأسبوع كان رائعًا".

وباتت اللاعبتان متعادلتين في تاريخ المواجهات المباشرة بأربعة انتصارات لكل منهما.

بعد خسارتها المجموعة الثانية 6 صفر في شتوتغارت، ردت البيلاروسية بالمثل في الاولى اليوم بأداء خارق.

وتفاجأت بارتي بضربات سابالينكا القوية من خلف الخط الخلفي، وكسرت الاخيرة ارسالها في ثلاث مناسبات وخسرت اربع نقاط فقط على ارسالها في المجموعة الاولى.

استعادت بارتي رباطة جأشها في الثانية كاسرة ارسال منافستها في الشوط الافتتاحي، قبل ان ترد الاخيرة في الرابع. الا ان الاسترالية ردت في التالي والاخير لتحسمها لصالحها.