قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ملبورن: قلب الروسي دانييل مدفيديف، المصنف ثانياً عالمياً، تأخره بمجموعتين أمام الكندي الشاب فيليكس أوجيه ألياسيم وبلغ نصف نهائي بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، ليضرب موعداً نارياً مع اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس الرابع.

وحسم مدفيديف، وصيف العام الماضي، المباراة بخمس مجموعات مشوّقة 6-7 (4-7) و3-6 و7-6 (7-2) و7-5 و6-4 في 4 ساعات و42 دقيقة، ليكمل مشواره في بطولة يغيب عنها المصنف الأول عالمياً الصربي نوفاك ديوكوفيتش لترحيله من أستراليا بسبب عدم تلقيه اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

وكان مدفيديف قد تغلب على الكندي البالغ 21 عاماً بثلاث مجموعات في نصف نهائي فلاشينغ ميدوز في أيلول/سبتمبر الماضي عندما أحرز لقبه الوحيد في البطولات الكبرى، لكن الأدوار انقلبت في مباراة الأربعاء في ملبورن.

تأخر الروسي بمجموعتين ثم سنحت لخصمه فرصة حسم المباراة في المجموعة الرابعة (5-4)، لكنه قلب الطاولة بحسم المجموعات الثلاث الأخيرة بصعوبة كبيرة.

قال مدفيديف "لم أقدم أفضل مستوياتي وفيليكس لعب بشكل رائع، تفوّق علي بصراحة، لم أكن أعرف ماذا أفعل، لذا قلت لنفسي (ماذا سيفعل نوفاك بهذه الحالة؟)".

تابع "إذا أراد الفوز كان سيقاتل حتى النقطة الأخيرة، وأردت أن أرهقه قبل المباراة المقبلة".

أردف "قاتل حتى النقطة الأخيرة وقد نجح هذا الأمر، رفعت من مستواي خلال المباراة، خصوصاً في الشوط الفاصل (مجموعة ثالثة)، وعندما أغلقوا السقف شعرت بأن زخمي تغيّر وبدأت ألعب أفضل".

وسيلاقي مدفيديف اليوناني تسيتسيباس مرة ثانية في نصف نهائي أستراليا، بعدما تغلب عليه في طريقه إلى النهائي عندما خسر أمام ديوكوفيتش في 2021.