قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ميلانو : أتمّ ميلان الإيطالي مهمة حصد النقاط الثلاث على أكمل وجه الأربعاء، بفوزه على ضيفه دينامو زغرب الكرواتي 3 1، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وهذا الفوز الأول للنادي اللومباردي هذا الموسم في المسابقة القاريّة الأم، بعدما كان سقط في فخ التعادل افتتاحاً أمام مضيفه سالزبورغ النمسوي (1 1) الذي يحلّ لاحقاً ضيفاً على تشلسي الإنكليزي الساعي إلى تعويض خسارته في الجولة الأولى أمام دينامو زغرب نفسه والتي أطاحت بمدربه الألماني توماس توخل.

ويدين ميلان بهذا الفوز إلى أهداف الفرنسي أوليفييه جيرو (45 من ركلة جزاء)، البلجيكي ألكسيس سالماكرز (47)، وتوماسو بوبيغا (77)، فيما أحرز ميسلاف أورسيتش هدف دينامو الوحيد (56)، ليتصدّر الفريق الإيطالي المجموعة بأربع نقاط.

وقبيل المباراة، وقعت مواجهة عنيفة خارج الملعب، إذ أفادت تقارير إيطالية تعرّض مشجّع لدينامو زغرب لعملية طعن.

وقالت وكالة "أغي" الإخبارية إن رجلاً يبلغ من العمر 39 عاماً تعرّض للطعن في مؤخرته خلال اعتداء على مشجّعين اثنين للفريق الكرواتي.

وأشارت شرطة ميلان إلى أنها اعترضت 36 مشجعاً من دينامو، واتهمت 23 منهم "بارتكاب جرائم مختلفة" فيما مُنع 20 شخصاً من دخول الملعب.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن الشرطة ألقت القبض في وقت سابق الأربعاء على 14 شخصاً من أنصار دينامو كانوا يحملون سكاكين ومشاعل وهراوات.

وفي مباراة كانت متكافئة فرصاً واستحواذاً منذ بدايتها، كان النادي صاحب الأرض سبّاقاً إلى التسجيل عبر جيرو من ركلة جزاء احتسبها حكم المباراة بعد عرقلة البرتغالي رافايل لياو، فنفّذها الفرنسي بنجاح إلى يسار الحارس (45).

وبات جيرو ثاني أكبر لاعب فرنسي يحرز هدفاً في تاريخ دوري أبطال أوروبا، بعمر 35 عاماً و349 يوماً، خلف لوران بلان الذي أحرز هدفاً لصالح مانشستر يونايتد الإنكليزي في العام 2002 بعمر 36 عاماً و338 يوماً، حسب شبكة "أوبتا" للإحصائيات الرياضية.

وفي الشوط الثاني، دخل النادي اللومباردي بقوة وعزز تقدّمه بهدف ثان عندما توغّل لياو بحرفية إلى منطقة الجزاء ولعب عرضية عالية قابلها سالماكرز برأسية لا تصدّ في الشباك (47)، ليصبح البلجيكي أول لاعب يسجّل لميلان في أول مباراتين في دوري الأبطال منذ السويدي زلاتان إبراهيموفيتش في موسم 2010 2011.

وحاول دينامو العودة إلى المباراة وإبقاء الباب مفتوحاً على تعادل أقله، وكان له ذلك بهدف أحرزه أورسيتش بعد تبادل رائع للكرة مع برونو بيتكوفيتش، ليسكن الكرة جميلة إلى يسار الحارس الفرنسي مايك مانيان (56).