قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قررت شركة مايكروسوفت أن تدشن جهاز التشغيل الجديد quot;ويندوز 7quot; في قرية quot;سييتزquot; الأسبانية كخلفية للإعلان الواسع عن برنامجها الجديد. ولا تمتلك هذه القرية أكثر من كومبيوتر واحد يشتغل الانترنت فيه ببطء شديد.

لكن هذه القرية الواقعة في إقليم أوسترياز الشمالي لا يسكنها أكثر من 40 شخصا، ولها ربط بطيء بالانترنت مع كومبيوتر واحد ، بينما اعترف أغلب قاطني القرية بأنهم لا يعرفون كيفية استخدام الكومبيوتر.

لهذا السبب، جاء اختيار مايكروسوفت لقريتهم، كمنصة إطلاق لبرنامجها الجديد، مثيرا لدهشتهم. وحسبما ذكرت صحيفة التلغراف اللندنية الصادرة اليوم أن عددا من العاملين في شركة مايكروسوفت وصلوا إلى القرية مع خمسين كومبيوترا مزودا بجهاز التشغيل الجديد quot;ويندوز 7quot; لتعليم أبنائها كيفية استخدام هذه الأجهزة. وسيتم تدشين الأجهزة أمام كاميرات تبث افلامها إلى شتى أنحاء العالم يوم 22 أكتوبر.

بالمقابل، بررت مايكروسوفت اختيارها لقرية quot;سييتزquot; لأن معنى اسمها quot;سبعاتquot;، ولتظهر أيضا أن تكنولوجيا مايكروسوفت سهلة الاستعمال لأي شخص.

ويعد تدشين ويندوز 7 مهما جدا بالنسبة لشركة مايكروسوفت خصوصا بعد فشل جهاز تشغيلها السابق quot;فيستاquot; من تحقيق الآمال التي كان يتوقعها المستخدمون له مما دفع بعضهم إلى التخلي تماما عنه واستخدام برنامج تشغيل آخر يعود لشركات أخرى.