قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رفعت quot;نوكياquot; شكوى ضد منافستها quot;ابلquot; على اساس استخدام الاخيرة لعشر ابتكارات من نوكيا دون الرجوع اليها. ومن بين هذه الابتكارات quot;جي اس امquot; وquot;يو ام تي اسquot; وquot;3 جيquot;. وبحال فوز نوكيا بالدعوة يترتب على ابل دفع نشبة ثابتة عن كل جهاز اي فون باعته منذ العام 2007

تستعد شركتا نوكيا وأبل لمواجهة قضائية عارمة بعد رفع شركة الهواتف الفنلدنية شكوى ضد منافستها quot;أبلquot; وفي حالة فوزها ستتمكن نوكيا من الحصول على نسبة ثابتة من كل جهاز آي فون باعته شركة أبل منذ إنزال هذا المنتج إلى الأسواق.
ورفعت شركة نوكيا الدعوى في المحكمة الولائية الفيدرالية بديلاوير وقالت فيها إن شركة أبل استخدمت عشرة من ابتكاراتها من دون الحصول على موافقة منها. واتهمت أبل بأنها أخذت حريتها في استخدام التكنولوجيا الخاصة بنوكيا. ومن بين هذه الابتكارات quot;جي أس أمquot; وquot;يو أم تي أسquot; وquot;3 جيquot;.

ونقلا عن صحيفة الصنداي تايمز اللندنية الصادرة اليوم 25 أكتوبر/ تشرين الأول 2009 فإن نماذج quot;آي فونquot; التي نزلت إلى الأسواق منذ عام 2007 قد خرقت حقوق الملكية الفكرية وقالت إن عشرة من ابتكاراتها ذات الصلة بالتكنولوجيا المتماثلة مع المعايير الأوروبية قد أخدتها أبل عنها. وهذه الابتكارات ذات صلة بتطبيقات نقل المعلومات من دون أسلاك والأمن وتشفير الأحاديث وتحويل الرسائل إلى رموز تلغرافية وكل هذه الابتكارات ضرورية تدخل ضمن العملية الهادفة إلى تشغيل تلفونات ذكية.

وفي حالة ربح نوكيا القضية التي لن تصل إلى القضاء قبل أقل من سنتين فإنها ستستفيد ماليا كلما تم بيع جهاز quot;آي فونquot; كذلك سيبدد حكم لصالح نوكيا ذلك التصور القائل إن شركة أبل العملاقة تسعى إلى إقصاء الشركات الصغيرة لكن شديدة النجاح من السوق. وقال محامو شركة نوكيا إن القضية سترفع في شتى أنحاء العالم ضد أبل.

وضمن هذا السياق قال ايكا راهانستو نائب قسم حقوق الملكية الفكرية في شركة نوكيا إن التوجه إلى القضاء هو الملاذ الأخير مشيرا إلى أن الخلاف مع أبل بدأ منذ نزول جهاز آي فون إلى الأسواق لأول مرة قبل عامين وان شركته تطالب بتعويضات تبدأ منذ ذلك التاريخ.