قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

زيوريخ: اعلنت مؤسسة الاتصالات السويسرية (سويس كوم) اليوم عن افتتاح مركز جديد لمراقبة وحماية شبكة الانترنت على مدار الساعة سيكون مخصصا لحماية شبكات الحاسوب الخاصة في المؤسسات الكبرى لا سيما تلك التي لها أنشطة دولية ضخمة.

وقال المتحدث الاعلامي باسم المؤسسة اولاف شولتسه quot;ان المركز الجديد يضم 25 خبيرا متخصصا في أمن الشبكة العنكبوتية ومكافحة القرصنة التي انتشرت بشدة في السنوات الأخيرة وباتت تهدد العديد من البنوك والشركات الصناعية وتلك العاملة في مجال الخدمات ما جعل حماية أجهزة الحاسوب والشبكات المتصلة بها حول العالم أمرا ضروريا لا غنى عنهquot;.

وأضاف شولتسه quot;ان مراقبة شبكات الانترنت أصبحت أمرا معقدا للغاية فلدينا كل ثانية ونصف الثانية برنامجا جديدا يصدره القراصنة من جميع انحاء العالم لاقتحام شبكات الانترنت والحصول على معلومات اقتصادية أو مالية سواء للمتاجرة بها أو للتجسس على اسرار تلك الشركات والمؤسساتquot;.

وأشار الى ان quot;هذا الأمر يجعل مراقبة وحماية أمن تلك الشبكات عملية صعبة للشخص العادي ولا يمكن سوى للمتخصصين القيام بها لا سيما مع التوسع الهائل في مجال تقنيات الاتصالات وتطبيقاتها المختلفة التي باتت تتخطى قاعات المكاتب مثل اتصال الهواتف المحمولة للمدراء مع شبكة الانترنت أو مع شبكة الحواسيب الخاصة بشركاتهم ما يعرض مراسلاتهم لخطر التجسس والاختراقquot;.

وبحسب خبراء أمن الانترنت فقد ارتفعت نسبة البرمجيات الخبيثة التي يمكنها اختراق شبكات الحاسوب بنسبة 55 بالمئة خلال عام 2009 مقارنة مع نسبتها في عام 2008 ليصل عدد البرمجيات الخبيثة الى 40 مليون وحدة تحوم حول شبكات الحاسوب في العالم.

ولم تتمكن شركات مكافحة القرصنة الا من رصد 66 بالمئة منها والتعرف عليها حيث تتحول بعض تلك البرمجيات اثناء عملية الاختراق والانتشار في الشبكة العنكبوتية ما يجعل رصدها واقتفاء أثرها أمرا معقدا للغاية.

ويقوم المركز الجديد بحسب شولتسه بمراقبة ورصد المخاطر التي تتعرض لها حواسيب العملاء وتقديم تقرير فوري عنها للمعنيين بالأمر كما يمكن لخبراء المركز التدخل لوقف الهجوم او سد الثغرات التي ينفذ منها القراصنة اذا فوضها العميل في ذلك.

ويقول المركز ان انشطته رغم انها تركز الآن على الشركات الدولية والبنوك الكبرى العاملة في سويسرا الا أنه من غير المستبعد أن تتطور لخدمة عملاء في الخارج أيضا. ويقع مقر المركز التقني الجديد في بناية محصنة ضد الكوارث الطبيعية مع أحدث المعدات التي تضمن صيانة البيانات وأربعة أنظمة أمنية للحيلولة دون حدوث أي عقبات أثناء عمليات المراقبة والمتابعة بما في ذلك تأمين عدم انقطاع التيار الكهربائي عن المركز.