قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حذرت وزارة البيئة اللبنانية في تقرير من تفاقم نقص المياه والذي سيهدد الامن الغذائي.


بيروت: قالت وزارة البيئة اللبنانية في تقرير رسمي عرضته خلال ندوة عن تغير المناخ إن لبنان سيواجه نقصا متفاقما بالموارد المائية وكذلك تفاقم تلوث الابار الساحلية بالمياه المالحة.

واشار التقرير الى ان نقص المياه المتوقع يتراوح بين 250- 800 مليون متر مكعب سنويا بحلول سنة 2015.

واضاف ان وزارة البيئة تتوقع ارتفاع معدل درجات الحرارة وإنخفاض التساقطات بين 10 -20 في المئة بحلول عام 2040 وإنتقال زراعة بعض المحاصيل خاصة الحمضيات والزيتون والتفاح الى المناطق الاعلى، وتغيير في المحاصيل الزراعية وزيادة في طلب الري بسبب نقص المياه ما سيهدد الامن الغذائي.

كما توقعت الوزارة اختفاء بعض انواع النباتات واستبدالها باخرى، وتعرض غابات الارز للتهديد بسبب ارتفاع درجات الحرارة.