قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" : قد يتمكن الباحثون عما قريب من تطوير عقار جديد يمنح البشر حيوية دائمة بعد اكتشافهم بروتين في الدماغ يطيل العمر. وقال الباحثون إن ذلك البروتين، الذي يعرف باسم REST، يبطئ عملية الشيخوخة عبر قمع النشاط المفرط للخلايا العصبية في الدماغ.

وكانت دراسات سابقة ربطت بين النشاط المفرط للدماغ وبين مشكلات الذاكرة والانتباه والاضطرابات التي من ضمنها الصرع والخرف. وتوصل الباحثون عبر دراستهم الجديدة التي أجروها بكلية طب جامعة هارفارد في ولاية ماساتشوستس وشملت فحوصات لأناس توفوا بين سن 60 وأكثر من 100 عام إلى نتائج مفادها أن الأشخاص الذين توفوا صغاراً بالسن كان يوجد لديهم بروتين REST بمستويات منخفضة.

واتضح من تجارب أجراها الباحثون لاحقاً على فئران وديدان أن تواجد هذا البروتين بنسب قليلة يؤدي لتزايد النشاط العصبي والوفاة بشكل مبكر، في حين أن تواجده بنسب مرتفعة يحظى بتأثير عكسي، حيث يُقلِّل النشاط العصبي وبالتالي يطيل أعمار الناس.

ونقلت صحيفة الدايلي ميل بهذا الخصوص عن الباحثين قولهم إن نتائجهم هذه قربتهم خطوة من تطوير عقار جديد يستهدف ذلك البروتين بغية درء خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالتقدم في العمر وتمكين البشر من مواجهة أعراض الشيخوخة بفعالية.

وكانت دراسات سابقة وجدت أيضاً أن الجهاز العصبي يلعب دوراً في الإصابة بالشيخوخة، لكن آلية حدوث ذلك لم تكن مفهومة بشكل جيد. فيما تبين للباحثين من دراستهم الجديدة أن الأشخاص الأطول عمراً ( 85 عاماً فما أكثر ) تنخفض لديهم الجينات التي ترتبط بالإثارة العصبية، التي تحدث حين يكون هناك نشاطاً مفرطاً لخلايا الدماغ العصبية.

أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/health/article-7580209/Scientists-discover-protein-extends-lifespan-blocking-active-neurons-brain.html