قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف": وجد باحثون بريطانيون أن النساء اللاتي ترتفع لديهن مستويات هرمون التستوستيرون يكن أكثر عرضة للإصابة بالنوع الثاني من داء البول السكري، على عكس الرجال، الذين يقترن لديهم تزايد مستويات الهرمون بانخفاض خطر الإصابة.

وأشار الباحثون إلى أن الرجال والسيدات يفرزون هرمون الذكورة بكميات متفاوتة، واكتشفوا الآن أنه قد يلعب دوراً في احتمالات الإصابة بمرض السكري. وقام الباحثون في دراستهم التي شملت أكثر من 425 ألف شخص من المملكة المتحدة بفحص أكثر من 2500 تغيراً جينياً مرتبطين بمستويات هرمون التستوستيرون وأحد البروتينات المرتبطة به. وأظهرت النتائج التي خلصوا إليها أن النساء اللاتي ترتفع لديهن وراثياً مستويات هرمون التستوستيرون يكن أكثر عرضة للإصابة بالنوع الثاني من داء البول السكري بنسبة 37 %، كما ثبت لهم أن هؤلاء السيدات يكن أكثر عرضة كذلك للإصابة بمتلازمة تكيس المبايض بنسبة 51 %.

فيما أظهرت نفس النتائج أن ارتفاع مستويات هرمون التستوستيرون يحد من خطر إصابة الرجال بالسكري بنسبة 14 %، لكنه يزيد من خطر إصابتهم بسرطان البروستاتا. ونوه الباحثون كذلك إلى أن وجود الكثير من هرمون التستوستيرون الذي يُفرَز بشكل طبيعي يعد من المشكلات النادرة التي تصيب الرجال، ويرتبط بأمراض الكبد، النوبات القلبية وانخفاض عدد الحيوانات المنوية. فضلاً عن أن النساء يفرزن التستوستيرون بكميات أقل من الرجال، وأن من يفرز منهن ذلك الهرمون بدرجة تزيد عن المتوسط ربما يقل لديهن حجم أثدائهن أو تصير نبرة أصواتهن أشد وأعمق.

أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/health/article-7988161/Women-high-testosterone-levels-37-likely-type-2-diabetes-risk-men-REDUCED.html