قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف": حذر باحثون أميركيون من الأضرار التي قد تلحق بالذاكرة نتيجة استخدام الماريجوانا. واكتشف الباحثون من دراسة أجروها في جامعة ماستريخت، جامعة كاليفورنيا وجامعات أخرى، أن الناس يكونوا أكثر عرضة لتشكيل ذكريات خاطئة عند استخدامهم الماريجوانا.

ووجد الباحثون أن مجرد نفخة واحدة من عشب الماريجوانا تجعل الناس سريعي التأثر بسهولة، حتى بالنسبة للذكريات "الراسخة"، وأن ذلك قد يجعلهم يتذكرون ذكريات زائفة وغير حقيقية. وجاءت تلك النتائج لتحظى ببعض التداعيات المقلقة بالنسبة لشهادات شهود العيان على الجرائم، الذين لا يشترط عادة خضوعهم لاختبارات المخدرات قبل أن يعطوا للشرطة أوصافاً لما رأوه.

ونتيجة لتزايد أعداد الأشخاص الذين يستخدمون الماريجوانا، فقد يكون هذا الكشف الجديد خطوة حقيقية نحو حل غموض السر وراء الربط بين استخدام الماريجوانا بانتظام وبين ضعف الذاكرة وغيرها من المشكلات المعرفية. وقال الباحثون إنه كلما زادت المعلومات المتوافرة لديهم بخصوص الذاكرة، كلما اتضح لهم أنها ثمة شيء مرن بالفعل.

ونقلت بهذا الخصوص صحيفة الدايلي ميل البريطانية عن جان رامايكرز، الباحث المشارك بالدراسة، قوله "أظهرت نتائجنا أنه سيكون من الأفضل لضباط الشرطة والمحققين أن يؤجلوا استجواب الشهود والمشتبه بهم الواقعين تحت تأثير القنب وأن ينتظروا حتى يفيقوا".
وتابع جان بقوله "فهؤلاء الناس الواقعين تحت تأثير القنب يجب أن يعاملوا في الواقع على أنهم مجموعة سريعة التأثر في أي تحقيق جنائي، على غرار الأطفال الصغار وكبار السن".

أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/health/article-7993169/Just-one-hit-weed-make-people-recall-false-memories-study-finds.html