قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: سجلت الولايات المتحدة عددًا قياسيًا من الإصابات بكوفيد-19 السبت لليوم الثاني على التوالي، حسب جامعة جونز هوبكنز المرجعيّة التي تُحدّث بياناتها باستمرار.

وأحصت البلاد 88973 إصابة جديدة بين الجمعة في الساعة 20,30 والتوقيت نفسه السبت، وهي حصيلة أعلى بكثير من 79963 إصابة التي تم تسجيلها في اليوم السابق.

وبلغ إجمالي الوفيات في الولايات المتحدة 224 ألفا و751 من أصل ثمانية ملايين و568 ألفا و625 إصابة، وهي أعلى حصيلة في العالم.

كانت الولايات المتّحدة بلغت بالفعل عتبة الثمانين ألف إصابة يوميّاً خلال تمّوز/يوليو، لا سيّما بسبب بؤر إصابة في ولايات جنوبيّة مثل تكساس وفلوريدا، حيث كان الفيروس وقتذاك خارجاً عن السيطرة.

أمّا حاليّاً، فإنّ أسوأ حالات تفشّي الفيروس تُسَجّل شماليّ البلاد وفي الغرب الأوسط، في وقتٍ تشهد نحو 35 ولاية من أصل 50 زيادةً في عدد الإصابات.

من جهته، بقي عدد الوَفَيات على مدار 24 ساعة مستقرّاً على نطاق واسع منذ بداية الخريف، مع تسجيل ما بين 700 و800 وفاة جديدة. وتم تسجيل 906 وفيات السبت.

واتهم الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما السبت خليفته دونالد ترمب بأنه "فشل" في إدارة وباء كوفيد-19، خلال تجمع حاشد لدعم المرشح الديموقراطي جو بايدن في ميامي.

وقال "بعد ثمانية أشهر من بدء هذا الوباء، لا تزال الإصابات الجديدة تحطم الأرقام القياسية".

لكن ترمب أبدى تفاؤلاً رغم تخلفه عن منافسه في نتائج استطلاعات الرأي.