قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أنقرة: أقرت تركيا الخميس الاستخدام الطارئ للقاح كورونافاك المضاد لكوفيد-19 الذي تنتجه شركة "سينوفاك" الصينية، ما يمهد الطريق لحملة تلقيح وطنية تبدأ بالعاملين في مجال الرعاية الصحية.

وتلقى وزير الصحة فخر الدين قوجة الجرعة الأولى من اللقاح بعد إعلانه عن خطط للبدء بطرحه على الصعيد الوطني الجمعة. وقال قوجة في تصريحات متلّفزة "يجب تلقيح الجميع لأنه الطريقة الوحيدة للتخلص من هذا الوباء".

وذكرت تركيا الشهر الماضي أنّ التجارب الأولية على 7371 متطوعا في تركيا أظهرت أن اللقاح الصيني فعّال بنسبة 91,25 بالمئة.

لكن التجارب الاوسع نطاقا في البرازيل أظهرت معدل فاعلية يبلغ حوالي 50 بالمئة، أي أقل بكثير من لقاحات موديرنا وفايزر/بايونتيك واكسفورد-استرازينيكا. وأظهرت تجربة ثالثة في إندونيسيا فعالية بنسبة 65,3 بالمئة.

وقال قوجة بدون الخوض في التفاصيل "هذا لقاح آمن. اكتملت دراسات السلامة".

وتعاقدت تركيا على تسلم 50 مليون جرعة من لقاح كورونافاك. ومن المقرر وصول عشرين مليونا منها بحلول نهاية الشهر.

ومن المتوقع أيضًا أن تتلقى 4.5 ملايين جرعة من لقاح فايزر/بايونتيك بحلول أواخر مارس، على الرغم من استمرار المفاوضات.

ستبدأ تركيا تلقيح 1,1 مليون عامل صحي قبل الانتقال إلى من تزيد أعمارهم على 65 عامًا والأشخاص المصابين بأمراض مزمنة.

وشهدت تركيا تراجع حصيلة الوفيات اليومية الرسمية جراء الفيروس إلى أقل من 200 وفاة بعد فرض عمليات إغلاق في نهايات الأسبوع وقيود يومية أخرى في نوفمبر.

وسجلت الدولة التي يبلغ عدد سكانها 83 مليون نسمة 23325 وفاة بفيروس كورونا المستجد وأكثر من 2,3 مليون إصابة.