قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس : أعلنت وزارة الداخلية الإسرائيلية الأربعاء إغلاق المعابر البرية مع الأردن ومصر أمام المسافرين في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

يأتي القرار بعد إغلاق المطار الدولي في البلاد، الذي دخل حيز التنفيذ بدءاً من منتصف ليل الإثنين الثلاثاء، في إجراء يرتقب استمراره حتى 31 يناير، موعد انتهاء تدابير الإغلاق.

وقالت الوزارة في بيان "لاستكمال الجهود المشتركة لمنع زيادة معدلات الإصابة بالأمراض ، أعلن وزير الداخلية أرييه درعي أنه سيتم إغلاق المعابر البرية أمام الإسرائيليين والأجانب".

والمعابر التي سيتم إغلاقها هي معبر الشيخ حسين ويقع على نهر الأردن ومعبر وادي عربة وكلاهما مع الأردن، وكذلك سيغلق معبر طابا مع مصر.

وقالت وحدة تنسيق أعمال الحكومة الاسرائيلية التابعة لوزارة الدفاع في الاراضي الفلسطينية أنها ستغلق المعبر الثالث المؤدي الى الأردن ،جسر اللنبي او جسر الملك حسين امام الفلسطينيين، وهو المعبر الرئيسي للفلسطينيين من الضفة الغربية المحتلة للاردن.

ويسري مفعول أمر إغلاق المعابر من الخميس الساعة 6:00 صباحا (04:00 بتوقيت غرينتش )حتى الاحد نهاية الشهر الجاري، عندما ينتهي الحظر على السفر الجوي أيضًا بحيث لن يُسمح للاسرائيليين والاجانب بدخول البلاد .

وقال درعي انه أمر" بإغلاق المعابر لمنع الأشخاص الذين يبحثون عن بدائل من الطيران".

واضاف "الثغرة هنا واضحة ويمكن استغلالها للدخول عبر المعابر البرية مما يزيد من المخاطر ويمنع تحقيق الهدف من القيود".

وتخضع إسرائيل للإغلاق المحكم الشامل الثالث في كافة انحاء البلاد بسبب فيروس كورونا المستجد ،وبدأ العمل به في أواخر ديسمبر وتم تمديده في وقت سابق من هذا الشهر حتى 31 يناير بسبب ارتفاع عدد الوفيات جراء كوفيد -19.

وقال رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو "قمنا باتخاذ القرارات بشأن إغلاق المعابر، ونحن أول دولة في العالم تغلق حدودها البرية والجوية، وذلك في مسعى للتصدي للفيروس مع تمكين إسرائيل من تلقيح ملايين الأشخاص في البلاد".

وأضاف "أحاول الفوز في السباق بين المتحور،السلالات الجديدة للفيروس، والتلقيح". وتلقى نحو 2.8 مليون إسرائيلي أول جرعة من اللقاحين ضد فيروس كورونا وحصل نصف هذا العدد على الجرعة الثانية. ويبلغ عدد سكان البلاد تسعة ملايين نسمة.