بروكسل: وافقت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي على رفع القيود على المسافرين الوافدين من ثماني دول ومناطق بينها الولايات المتحدة ولبنان، وفق ما أفاد مسؤولون ودبلوماسيون الأربعاء.

وتم توسيع قائمة الدول المستثناة من الحظر المرتبط بالسفر لتشمل ألبانيا ومقدونيا الشمالية وصربيا ولبنان والولايات المتحدة وتايوان وماكاو وهونغ كونغ، بحسب المصادر.

ولا يزال بإمكان الدول الأعضاء في التكتل اختيار إن كانت ستلزم المسافرين القادمين من هذه المناطق على الخضوع إلى فحوص كوفيد-19 أو فرض حجر صحي. لكن فور إقرار القائمة الجديدة، فستكون التوصية استثناؤهم من حظر السفر العام.

وأغلق الاتحاد الأوروبي حدوده الخارجية للسفر غير الضروري منذ مارس ووضع على مدى العام الماضي قائمة يتم تحديثها دوريا تشمل الدول غير الأعضاء التي يسمح للمقيمين فيها السفر إلى أوروبا. وتشمل القائمة في الأساس اليابان وأستراليا وإسرائيل ونيوزيلندا ورواندا وسنغافورة وكوريا الجنوبية وتايلاند.

ويمكن إضافة الدول في حال سجّلت أقل من 75 إصابة بكوفيد في أوساط كل مئة ألف من سكانها على مدى 14 يوما. ويبلغ هذا المعدّل في الولايات المتحدة 73,9، بحسب أرقام المركز الأوروبي لضبط الأمراض والوقاية منها.

وجاءت الأنباء عن إضافة الولايات المتحدة إلى القائمة بعد يوم من تأكيد بروكسل وواشنطن على تعزيز العلاقات خلال قمة جمعت الرئيس الأميركي جو بايدن برئيسة المفوّضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال.