قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: هنّأ الرئيس الصيني شي جينبينغ، اليوم الأربعاء وعبر الفيديو، رواد الفضاء الثلاثة الذين يبنون حالياً محطة الفضاء الصينية، مشيداً بـ"آفاق جديدة للبشرية" في عملية استكشاف الفضاء.

وأقلع الفريق المؤلف من ثلاثة رجال الخميس من صحراء غوبي (شمال غرب الصين). والتحمت مركبتهم بعدها بتيانخه وهي الوحدة الأولى في محطة الفضاء الموضوعة في المدار.


صاروخ حامل من طراز Long March-2F ، يحمل مركبة الفضاء شنتشو -12 وطاقم مكون من ثلاثة رواد فضاء ، ينطلق من مركز جيوتشيوان لإطلاق الأقمار الصناعية في صحراء جوبي في شمال غرب الصين في 17 يونيو 2021

ثلاثة أشهر في الفضاء

سيبقى الثلاثة في الفضاء مدة ثلاثة أشهر. ويكتسي نجاح المهمة المسمّاة "شنتشو-12" أهمية بالغة لبكين التي ستحتفل في الأول من تموز/يوليو بالذكرى المئوية لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني.

قال شي جينبينغ لرواد الفضاء في مكالمة عبر الفيديو من مركز بكين لقيادة الفضاء الجوي بثّت مباشرة على التلفزيون، إن "بناء محطة فضاء هو خطوة مهمة بالنسبة لبرنامج الفضاء الصيني".

وأضاف "هذه المساهمة تفتح آفاقاً جديدة للبشرية في الاستخدام السلمي للفضاء. أنتم ممثلو عدد لا يُحصى من العمال الذين يناضلون في هذا العصر الجديد، من أجل تطوير الصناعة الفضائية الصينية".

رواد الفضاء يتحدثون

وسأل شي جينبينغ الرجال الثلاثة عن صحّتهم وظروف عملهم، مضيفاً أنهم "كسبوا قلوب" الصينيين.

أجاب رائد الفضاء تانغ هونغبو (45 عاماً) الذي يقوم بأول مهمّة له في الفضاء، أنه تكيّف بسرعة مع الحياة في ظل انعدام الجاذبية. وقال إن "الطعام والحياة اليومية وظروف العمل... كل شيء يجري على ما يرام. تمكنا أيضاً من إجراء مكالمات عبر الفيديو مع عائلاتنا. من الجيد العيش في منزلنا الصغير في الفضاء".

قائد المهمّة هو رائد الفضاء المخضرم ني هايشنغ (56 عاماً) الذي سبق أن قام بمهمتين إلى الفضاء. وقال للرئيس "نحن فخورون جداً بحزبنا الكبير ووطننا".

ورواد الفضاء الثلاثة جميعهم عناصر في الجيش الصيني.

من جهته، قال رائد الفضاء ليو بومينغ (54 عاماً) الذي سبق أن شارك في مهمة "شنتشو-7" (2008)، "إنها مهمّتي الثانية في الفضاء. لدي انطباع بأن المهمة هذه المرة ستكون أكثر أهميةً وهذا شرف كبير".

المهمة 3 من أصل 11

عند اكتمالها، ستكون المحطة المسماة في اللغة الإنكليزية "تشاينيز سبايس ستايشن" (محطة الفضاء الصينية) وبالصينية "تيانغونغ" (القصر السماوي)، مشابهة من حيث الحجم لمحطة الفضاء السوفياتية "مير" التي أطلقت في العام 1986 وسحبت من الخدمة في 2001. ومن المتوقع أن تعمل لمدة أقلها عشر سنوات.

تشكل "شنتشو-12" المهمة الثالثة من أصل 11 مهمة ضرورية لبناء المحطة بين عامي 2021 و2022. ومن المقرر إجراء أربع رحلات مأهولة في المجمل.