قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تمنى الرئيس الفلسطيني محمود عباس النجاح لصفقة تبادل الجندي الاسرائيلي المحتجز في غزة جلعاد شاليت بفلسطينيين في سجون الدولة العبرية. وقال quot;نتمنى لها النجاح في أقرب فرصة ممكنة حتى نتمكن من إخراج عدد من إخواننا الأسرى، لأن خروج أي أسير هو مكسب لنا ولشعبنا ولعائلات الأسرى، ولذلك نحن ندعم هذه الصفقة ونتمنى أن تنجحquot;، على حد تعبيره

رام الله : قال رئيس السلطة لدى وصوله الى بيت ساحور للمشاركة في احتفالات الميلاد quot;نأمل أن يكون العام المقبل عام سلام في العالم وفي بلدنا أيضا لأننا بحاجة، وأحوج، ما نكون إلى السلام وللعيش الآمن في دولة مستقلة وعاصمتها القدسquot;، على حد وصفه

وبشأن صفقة التبادل، فقد أشار مصدر قيادي في حركة (حماس) بالعاصمة السورية دمشق إلى أن قياداتها ستجتمع وستسلم الوسيط الألماني أيضاً ردها بداية الأسبوع المقبل. ورفض المصدر الإفصاح عن تفاصيل الرد الإسرائيلي الأخير، واكتفى بالإشارة إلى أن العقبات التي تحول دون البدء بتنفيذ مراحل التبادل quot;طفيفةquot;.

وقال في وقت سابق من الخميس quot;لا معلومات تفصيلية بعد، لكن لدينا معلومات أن الرد الذي حمله الوسيط الألماني والاتصالات الأخيرة مع الوسيط المصري تحمل شيئاً جديداًquot;. وتابع quot;قد لا يحمل الرد موافقة إسرائيلية على كافة مطالب حماس، إلا أنه قد يقلص حجم الخلاف ويقنع قادة الحركة ليصار لإنجاز المرحلة المقبلة من صفقة التبادل مباشرةquot;، على حد وصفه

وفي إسرائيل، قال نائب وزير الخارجية داني أيالون ان بلاده quot;تنتظر بترقب رد حماس على اقتراحها الاخيرquot; بشأن صفقة التبادلquot;. ونوه إلى quot;هشاشة الوضعquot;، واضاف quot;لذا لا تنوي اسرائيل القيام بأي خطوة قد تمس بفرص اعادة شاليت الى بيته سالما معافى بأقرب ما يمكنquot;، حسبما نقلت عنه الإذاعة الإسرائيلية